الشعرثقافات

"لبلاب الذاكرة " بقلم الشاعرة إيناس الداود

“لبلاب الذاكرة ” بقلم الشاعرة إيناس الداود

 

الأماكنُ تتصيدُكَ
كلبلابِ الذّاكرة
الذّاكرةُ فِخاخٌ منصوبة
ٌ لصقيعِ المسافات
تطأُ صفيحها
حافي الحنين
فتُلسعُ أقدامُ شوقك
تُحاصركَ مراياهُ
فتُحشرُ في زاويةِ أنّتك
مقعدُ الروحِ أنت
لا عُكازَ يُهديها خُطىً
ولا أجنحةَ تُسعفُكَ تحليقا

هناكَ حبالُ الحروفِ
فارغةُ النبضِ
تُطيّرها ريحُ الأسئلةِ
خارجَ أسوارِ المعنى
وقميصُ الليلِ أجوفُ البوحِ
باعَ آخرَ حكاياهُ
في سوقِ نخاسة الكلامِ
فكَّ آخرَ عُروةٍ
في ثوبِ اللقاءِ
قايضها بأزرارِ الضجرِ
وملأَ جعبته بالرحيل

عُنوةً أيقظتني
أصابعُ المكانِ
المُدلّاةِ من قفيرِ انتظارٍ
على أكتافِ الغياب
ويحها من لُجّةِ شوقٍ
كلّما أجَّ بردُ المسافاتِ
توشّحتُ حنيني
وناصبتك الدفء
فهلا نازلت شوقي
في ساحاتِ وحدتي
لاخوف إن هزمتني
قعقعةُ الحضور

مغلقٌ أنتَ كبحر
بعيدٌ كمنفى
والمكانُ مصيدةُ الضوءِ
الضوءُ يتفتّقُ حنينا
الحنينُ مُصابٌ بحمّى المكان
ما أحوجهُ لحقنةٍ مضادةٍ لليأس
ليخرجَ من سجنِ الأسئلة
علّهُ يذرفُ ماتبقى
ِ من ملح الذكريات
وأنا أُمزّقُُ أكفان انتظاري
وألحدها لعنةَ الغياب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى