أقاليم ومحافظات

قيادات جامعة المنوفية تشارك جمعية المساعى المشكورة احتفالها بيوم الوفاء والجزاء الثالث والعشرين

قيادات جامعة المنوفية تشارك جمعية المساعى المشكورة احتفالها بيوم الوفاء والجزاء الثالث والعشرين
المنوفيه سحرسكر
شارك الدكتور عادل مبارك رئيس جامعة المنوفية احتفال جمعية المساعى المشكورة احتفالها السنوى بيوم الوفاء والجزاء الثالث والعشرين لتكريم أعلام المحافظة وأبنائها أوائل خريجى كليات الجامعة والذى استضافته الجامعة بقاعة الاحتفالات الكبرى بحضور اللواء أركان حرب سعيد عباس محافظ المنوفية والدكتور علاء عبد الحليم محافظ القليوبية والدكتور صفوت النحاس رئيس الجمعية، الدكتور على يونس وزير الكهرباء الأسبق ، والدكتور أحمد ذكى بدر وزير التنمية المحلية الأسبق، ومحافظى المنوفية السابقين والدكتور معوض الخولى رئيس جامعة المنوفية السابق ونائبا رئيس الجامعة الدكتور أحمد القاصد للدراسات العليا والبحوث والدكتور عبد الرحمن قرمان لخدمة المجتمع وتنمية البيئة والمحاسب أكرم عبد الدايم أمين عام الجامعة، ولفيف كبير من القيادات الأمنية والتنفيذية ونواب مجلس الشعب والنقابات.
ألقى مبارك كلمته معربا عن سعادته بهذه المناسبة السنوية التى تحتضنها جامعة المنوفية بتكريم جمعية المساعى المشكورة بالمنوفية لبعض من رموز وأعلام المحافظة، وأوائل خريجى جامعات المنوفية ومدينة السادات والأزهر بالمنوفية، وهو التقليد الذى تحرص عليه الجمعية سنويا، وتشاركها فيه جامعة المنوفية، كجزء من رسالتها السامية لنشر ثقافة التفوق والتنوير بين أبنائها.
واستعرض نبذة مختصرة عن نشأة الجمعية وماحققته خلال سنوات طويلة بدأت منذ نشأتها عام ١٨٩٢ بشبين الكوم، مشيرا إلى أن تكريم أبنائنا المتفوقين من قبل تلك الجمعية الرائدة يأتى ضمن سلسلة الخدمات الثقافية والتعليمية والدينية التى تقدمها بالمحافظة.. حيث تقدم الجمعية دعماً للعديد من طلاب جامعة المنوفية الأولي بالرعاية في صورة تسديد للمصروفات الدراسية، وتوفير سكن طلابي مناسب لهم؛ كما أنها تولي عناية خاصة بتوفير الدعم في مجالات رعاية الطفولة والأمومة، ونشر الوعى البيئى، وإنشاء المدارس، ورعاية الطلاب الأيتام والمحتاجين، ورعاية حفظة القرآن الكريم، والإشتراك في المؤتمرات والمشروعات المتصلة بأنشطة الجمعية.
كما أكد مبارك على دعم الجامعة الكامل لأنشطة الجمعية كى تحقق أهدافها النبيلة، موجها كل الشكر والتقدير لجمعية المساعى المشكورة متمنيا لها دوام التميز والعطاء.
كما أعرب محافظ المنوفية سعيد عباس عن سعادته لمشاركته في هذا اليوم، يوم الوفاء والجزاء لتكريم أوائل الخريجين، وتقدم بالشكر للجمعية والقائمين عليها فهي أحد الصروح الشامخة مؤكدا علي دور الجمعية الرائد منذ القدم وغرس القيم فى أبنائنا، وحب العمل والانتماء وتقدمها وتوفير الدعم الكامل لها.
ورحب الدكتور صفوت النحاس رئيس الجمعية بالضيوف وتحية وإجلال وتقدير لهم لحرصهم الدائم علي مشاركة الجمعية في هذه المناسبة التي أصبحت عيدا من أعياد المنوفية.
كما أشاد بدور جامعة المنوفية بتعاونها الصادق واستضافتها للحفل لتكريم الأعلام من أبناء المنوفية في فروع العلم والثقافة والعمل والنبوغ في مجالات الصناعة والطب والزراعة والتجارة وتكريم خريجي الجامعة المتفوقين الذين ترعاهم الجمعية ليصلوا إلى المواقع القيادية في ميدان العمل.
كما وجه الشكر للدكتورة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي لرعايتها هذا الحفل والدكتور عادل مبارك رئيس الجامعة لاستضافته للحفل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى