مفالات واراء حرة

13 مارس .. محطة سنوية للوقوف على إنجازات الجمعيات بالمغرب

بقلم/شادى الصاوى

 

إحتفاء فريد من نوعه يبرز عطاءات وإنجازات مختلفة خاصة فيما يخص الحقوق والحريات والأعمال التطوعية الذى يغلب عليه طابع الحماسة والدماثة ،
أيضاً يعتبر هذا اليوم محطة وقوف على ماتم إنجازه من الأوراش خاصة فيما يتعلق بأحكام دستور ٢٠١١ المرتبط بالمجتمع المدنى ومنظومة الشراكة بين الدولة والجمعيات ، وتقييم عمل الجمعيات فيما تم تفعيله على أرض الواقع فى إطارات وطنية ومحلية والتى ستظل بصمة مغربية مميزه للجمعويين والجمعويات المتطلعين لتثمين الثروات الوطنية المادية والمعنوية فيما يخص الأعمال التطوعية والمبادرات المدنية ، حيث العمل الجماعى المنظم والمثمن من قبل التكليف الملكى لوزارة العلاقات مع البرلمان والجمعيات والذى أنجز العديد من المشاريع والإجراءات المتعلقة بتقوية قدرات الجمعيات وتمكينها من الجانب المعرفى والقانونى والمادى لتنفيذ مهام أدوارها الدستورية فى إطار تعاون مثمر بين الدولة والجمعيات من خلال التشاور مع الجمعيات لتقوية سُبل التعاون والشراكة مع الجمعويين والجمعويات ،
ولهذا فقد أصبح لجمعيات المجتمع المدني دورٌ جليلٌ فى مسلسل التنمية التقدمية ومعالجة المشاكل المجتمعية فيما يتعلق بالأدوار المنوطة بالمجتمع المدنى
وتخليداً لهذا ، فقد ثمَّن جلالة الملك المغربى هذا اليوم ليصبح يوماً وطنياً مميزاً

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى