أخبار السعودية

“يلو” تحصل علي نصيب الأسد من جوائز الجمعية الأمريكية لمحترفي التسويق الرقمي

“يلو” تحصل علي نصيب الأسد من جوائز الجمعية الأمريكية لمحترفي التسويق الرقمي

الرياض – زبيدة حمادنة

حصدت الوفاق لتأجير السيارات “يلو” نصيب الأسد من جوائز الجمعية الأمريكية لمحترفي التسويق الرقمي (AVADIGITAL AWARDS) بعد أن فازت بأربع جوائز من أصل ست جوائز تقدمها الجمعية؛ بعد أن تميزت “يلو” في إدارة حملتها لتغيير هويتها إلى “يلو” والتي تم تنظيمها في شهر أكتوبر الماضي، وإبداعها في تسويق منتجاتها عبر مقاطع الفيديو. فقد حقق الفيديو الرئيسي لتغيير هوية الشركة إلى “يلو” الجائزة البلاتينية لإنتاج الفيديوهات القصيرة، وحصل نفس الفيديو أيضاً على الجائزة البلاتينية أيضاً لأفضل فيديو تجاري، ونالت الشركة الجائزة الذهبية لأفضل حملة تسويق إعلانية رقمية، والجائزة الذهبية لأفضل حملة لعلامة تجارية على منصات التواصل الاجتماعي.

وأبدى الرئيس التنفيذي لـ”يلو” الأستاذ ناصر القحطاني سعادته بهذا التميز الذي صادقت عليه جهة متخصصة بحجم الجمعية الأمريكية لمحترفي التسويق (AVA DIGITAL AWARDS) والذي يعكس عدداً من المؤشرات الإيجابية التي تؤكد بأن استراتيجية “يلو” تسير في الطريق الصحيح. وتابع قائلاً: “مصدر سعادتنا بهذه الجوائز يأتي من كونها عكست بأننا اتخذنا القرار الصحيح في الاعتماد على الكوادر الوطنية مبكراً في تطوير أعمال الشركة، فمعظم من عمل على حملة تغيير الهوية هم من شباب وشابات الوطن الذين يعتبرون اليوم الركيزة الأساسية لـ”يلو”، كما أن تميزنا في النطاق الرقمي هو مصادقة على الاستثمار الضخم الذي تم ضخه في تطوير الخدمات الرقمية التي تقدم خيارات متعددة أمام عملائنا لإتمام كافة معاملاتهم مع الشركة بيسر وسهولة فائقة دون الحاجة لأي معاملات ورقية، مما أعطى “يلو” ميزة مهمة أثناء الجائحة العالمية لكوفيد-19، وهي الجائحة التي أظهرت بُعد نظر الدول والجهات التي بدأت مبكراً في تطوير أعمالها الرقمية ووضعتها هدفاً استراتيجياً”.

وفي ختام حديثه قدم القحطاني الشكر لعملاء “يلو” الذين تعد ثقتهم الدافع والمحرك الرئيسي الذي قاد الشركة للتقدم إلى مقدمة مصاف شركات تأجير السيارات في المملكة وارتباطها بشراكات استراتيجية مع كبرى الشركات العاملة في نفس المجال عالمياً، كما بارك لجميع منسوبي الشركة هذا الإنجاز الذي سوف يكون حافزاً لمزيد من الإنجازات بإذن الله مستقبلاً .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى