الشعرقصائد

وطنٌ بحالة احتضار بقلم :عمر إسماعيل

وطنٌ بحالة احتضار

بقلم :عمر إسماعيل

بأسم ثورة انكشار

وعلى طريق الانحدار

وطني على حافة الانهيار

وشعبنا في الانتظار

ضائع بين خِلاف ٍ أوشجار

فجميعهم رهن الحصار

وكأنَّه ُ كابوس حُلم ٍ

حتَّى يصحوفي نهار

واستأجروا دول الجوار

واحتل اليوم عفرينتي

كل الشعارات طارت باختصار

تجارة بدمائنا وضح النهار

مسرحية يمثلها ذاك الحمار

كلاب أتاتورك في الجوار

ولماذا أشرح بالصراخ

نريد أن يغفوالحمار

شعب يتيم في الحصار

وعلى مسار الانتحار

فلسفة حزب مستجير

اوصلنا قاع البحار

خمسون آلاف الشهداء

وبعدها دون اعتذار

غرقوا الوطن في الفساد

على سبيل الانتصار

وطني غريق في الدماء

وشعب انهكه الحصار

بين التنديد وشجب

انتصر تاجر القمار

يناقشون قضيتي

في الخمار ونحيا وهم الانبهار

وامام أنظار الغدر

قتلوا الطفل وكل الأحرار

وباسم ثورة انكشار

وطنٌ بحالة احتضار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى