عام

وزير التنمية المحلية يوجه دورة تدريبية متخصصة لرؤساء وحدات حقوق الإنسان بالمحافظات بمركز سقارة الأسبوع الجارى

وزير التنمية المحلية يوجه دورة تدريبية متخصصة لرؤساء وحدات حقوق الإنسان بالمحافظات بمركز سقارة الأسبوع الجارى

محمد عنانى 

تنفيذا لتوجيهات اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية ، لتعزيز وحماية حقوق الإنسان على مستوى الوحدات المحلية و نشر الوعي بثقافة حقوق الإنسان.
ينظم مركز التنمية المحلية للتدريب بسقارة الأسبوع الجارى، دورة تدريبية متقدمة لتنمية مهارات رؤساء وحدات حقوق الانسان ونوابهم ومساعديهم ويستفيد منها 25 متدرباً.
وأكد اللواء محمود شعراوي على أهمية تطبيق ومراعاة الإجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة فيروس كورونا المستجد خلال الدورة التدريبية .
وأشار “شعراوى ” أن تفعيل وحدات حقوق الإنسان بالمحافظات واحترام حقوق المواطنين يأتي على رأس أولويات العمل بالوزارة وتنفيذاً لتكليفات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى وتوجيهات رئيس مجلس الوزراء بالاهتمام بحقوق المواطن والخدمات المقدمة إليه ، مشيراً إلى أن إنشاء هذه الوحدات تهدف إلى توفير السبل اللازمة لتمتع المواطنين بكامل حقوقهم الاجتماعية والثقافية والاقتصادية وتقديم كافة الخدمات الإنسانية في مجالات الصحة والتعليم وحقوق الطفل والمرأة وجميع الخدمات التي يحتاج إليها المواطنون وسرعة حل مشكلاتهم .
وأوضح وزير التنمية المحلية أن وحدة حقوق الانسان بالوزارة والتي تم تشكيلها في 30-6-2018 تتابع الخدمات التي تقوم بها وحدات حقوق الانسان بالمحافظات ومنظومة العمل بها وتدريب العاملين بها والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة من خلالها، كما تختص بتلقى شكاوى المواطنين والعمل على حلها والرد عليها خاصة المتعلقة بحقوق الانسان .
وأكد اللواء محمود شعراوى أن محتوى البرنامج التدريبى والذى يستمر على مدار الأسبوع الجارى يتضمن محاضرات و ورش عمل تم اعدادها بالتنسيق مع الخبراء والمتخصصين فى مجال حقوق الإنسان من المجلس القومى لحقوق الإنسان والقطاعات المعنية بالوزارة وبعض الخبراء فى هذا المجال ، لافتاً إلى أنه سيتم التركيز على معايير حقوق الإنسان ودور المجلس القومى لحقوق الإنسان والوزارة فى هذا المجال والثقافة العامة لحقوق الإنسان وتحديات التطبيق فى الإدارة المحلية ومبادئ حقوق الإنسان على المستويين المحلى والعالمى والمؤسسات المعنية بحقوق الإنسان و أيضا المشكلات والتحديات الدولية التى تعوق الحماية الداخلية والدولية لحقوق الانسان والضمانات الدستورية والتشريعية لحقوق الإنسان وجهود تعزيز دور وحدات حقوق الإنسان وتمكينها من متابعة تنفيذ أهداف التنمية المتسدامة 2030 ، كما تركز الدورة التدريبية أيضا على إكساب المشاركين لمهارات التعامل مع الشكاوى الخاصة بالمواطنين وكيفية تطوير أداء عمل وحدات حقوق الإنسان .
وشدد وزير التنمية المحلية على أهمية دور رؤساء وحدات حقوق الإنسان فى فحص شكاوى المواطنين والتواصل معهم بصورة جيدة مشددا على أهمية انعكاس دور وحدات حقوق الإنسان على حياة المواطنين بالمحافظات فى إطار دور الوزارة لدعم الحماية المجتمعية والإهتمام بشكاوى المواطنين والعمل على حلها .
ولفت الوزير الى ضرورة قيام رؤساء وحدات حقوق الإنسان بالتواصل الجيد مع المواطنين والاستماع إلى شكواهم ودراستها وبحثها وتوجيهها إلى الإدارات المختصة بالوحدات المحلية أو المحافظات ومتابعة حلها وإبلاغ المواطن بما تم فى الشكوي مع التركيز على الدور التوعوي لتعريف المواطنين بحقوق الإنسان ومتابعة حل المشكلات وحسن أداء الخدمات للمواطن وحسن التعامل معه و التنسيق مع المجتمع المدنى لإقامة حملات توعية للمواطنين لتعريفهم بحقوقهم داخل الوحدات المحلية كنوع من الرقابة الشعبية الذى تسعى إليه الإدارة المحلية لجعل المواطنين شركاء فى العمل المحلى بما يحقق رضاهم عما تقدمه المحليات من خدمات بالإضافة إلى نشر ثقافة حقوق الانسان بين العاملين فى الوحدات المحلية والمواطنين .
وأشار اللواء محمود شعراوى إلى أهمية دور وحدات حقوق الانسان بالمحافظات فى الاهتمام بشكاوى المرأة المعيلة والأسر الأكثر احتياجاً وذوي الاحتياجات الخاصة والفئات التى تضررت من تداعيات فيروس كورونا وبحث أوضاعهم لدراسة إمكانية توجيههم إلى الحصول على قروض ميسرة من صندوق التنمية المحلية وبرنامج مشروعك بالمحافظات لإقامة مشروعات صغيرة ومتوسطة ومتناهية الصغر توفر لهم فرصة عمل ودخل شهرى.
وفى السياق ذاته ، عقدت وحدة حقوق الإنسان بالوزارة برئاسة اللواء حمزة درويش رئيس قطاع شئون مكتب الوزير وحضور عدداً من قيادات الوزارة اجتماعاً عبر الفيديو كونفرانس مع وحدة بناء القدرات التابعة للأمانة العليا الدائمة لحقوق الإنسان بوزارة الخارجية بحضور الدكتورة نجلاء عرفة الأمين العام المساعد للأمانة والمستشار الدكتور محمد عزت مدير وحدة بناء القدرات وذلك للتنسيق بين الجانبين لدعم جهود تدريب كوادر وحدات حقوق الإنسان بالمحافظات .
وفي بداية الاجتماع تم استعراض مخلصاً لنشاط وحدة حقوق الانسان بوزارة التنمية المحلية وجهود تدريب الكوادر بالمحافظات خلال الفترة الماضية ، كما تم الإشارة إلى أهيمة استغلال إمكانيات مركز التنمية المحلية للتدريب بسقارة والتعاون مع اللجنة العليا والمشاركة في تنفيذ البرنامج التدريبى المتقدم لرؤساء وحدات حقوق الانسان بالمحافظات وتبادل الحوار حول الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان .
وأكد د.نجلاء عرفة أن وزارة التنمية المحلية شريك هام في تنفيذ الاستراتيجية الوطنية ، وهناك قصص نجاح يمكن البناء عليها خلال الفترة المقبلة بالإضافة إلى تعدد المجالات التي يمكن التعاون بشأنها ، كما أشار د. محمد عزت إلى أن البرنامج التدريبى الذى تنظمه الوزارة متكامل ومتناسق ويعكس حرص وزارة التنمية المحلية على مواكبة التطورات في هذا الملف .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى