عاجل

نقابة التمريض بالمنوفية تعقد مؤتمرًا لدعم وتأييد التعديلات الدستورية

نقابة التمريض بالمنوفية تعقد مؤتمرًا لدعم وتأييد التعديلات الدستورية
المنوفيه سحرسكر
عقدت النقابة الفرعية للتمريض بالمنوفية صباح اليوم مؤتمرًا لدعم وتأييد التعديلات الدستورية في رحاب جامعة المنوفية وذلك تحت رعاية اللواء أركان حرب سعيد عباس محافظ المنوفية والدكتور عادل مبارك رئيس جامعة المنوفية والدكتورة كوثر محمود النقيب العام وبحضور الدكتور عبد الرحمن قرمان نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور نصيف الحفناوي وكيل وزارة الصحة والدكتور خالد راشد نقيب المحاميين بالمنوفية و وفاء الشاذلي نقيب التمريض بالمنوفية والدكتور نبيل خميس أمين عام رابطة أطباء الكبد والجهاز الهضمي والأمراض المعوية ومحمد مسلم مدير مكتب التحالف المصرية بالمنوفية.
بدأ قرمان حديثه بالترحيب بأعضاء النقابة وكل الحشد الكبير من التمريض بالمستشفيات والوحدات والمراكز الطبية، ودعا الجميع إلى أهمية المشاركة في ظاهرة التصويت على التعديلات الدستورية لكونها خطوة نحو البناء والتشيد لهذا الشعب العريق وذلك من منطلق أن المواطن لابد أن يراعي تحقيق مفهوم المواطنة التي تعني مراعاة الحقوق والواجبات، كما تناول قرمان ما تم في سن الدساتير المصرية السابقة بنوع من النظرة الحقيقة وما تم فيها وما يتطلبه الآن من تعديلات والتي تستدعي المشاركة الصحيحة في مثل هذة التعديلات وأن هناك ضرورة بأن تبادر برأيك حتى تكون على قناعة فيما يحدث حولك..
كما تناول ما يقام عليه الدستوري المصري وصفا بأنه دستور مرن وقابل للتعديل فيما يتطلبه العصر الجاري من أجل التقدم ومجارة المستقبل بمتطلباته.
وطالب الحفناوي خلال كلمته إلى مشاركة التمريض في التصويت على التعديلات الدستورية، فالتمريض فئة عريضة هامة في المجتمع وله دور قومي في القضايا القومية الكبرى التي تدعو اليها الدولة، مستعرضا ما قام به التمريض من متابعة ما يقرب من ٢ مليون مواطن بالمحافظة والدور القوي الذي أداه التمريض في نجاح هذه الحملة، وهذا يدل على دور القطاع الطبي والتمريض في قوامة هذا البلد وخدمة شعبه العظيم. كما تحدث عن الخدمات التي سوف تقوم بها الدولة في الفترة الراهنة والمستقبلة ومنها محاربة التقزم ومحاربة الأورام عند المرأة.
وقام راشد بإيضاح الهدف من وراء التعديلات الدستورية وأنه واجب وطني قبل أن يكون حق للمواطن .. وأن ذلك التعبير عن الرأي دليل على التطوير والتعديل نحو الأفضل، وأن المشاركة هي جزء من الوعي فيما يتم من تعديلات هادفة وأن هذة المشاركة تعد فترة جيدة للتواصل في تطوير شأن البلاد. مؤكدًا بأن المشاركة هي علاج ووقف لباب التزوير أو إيجاد أحد المرشحين الغير صالحين، متحدثــًا عن بنود الدستور المقترحة للتعديل.
وتحدث خميس عن دور المرأة في بناء المجتمع والدور الحيوي لها في إقامة دولة عريقة مثل مصر.. وقال أن إبداء الرأي ضرورة نحو البناء ولابد من الجميع أن يشارك ويساعد في بناء هذة النهضة.
وأشارت الشاذلي إلى الدور الهام الذي يقدمه التمريض لخدمة المجتمع المصري ورفع معدلات الرعاية الصحية، وأن التمريض دائما له دور سباق في دفع قضايا الدولة القومية من خلال المشاركات الفعالة التي قامت فيها الدولة مؤخرًا ومنها نجاح تمريض المنوفية وحصول مجافظة المنوفية على المركز الثاني في نجاح حملة ١٠٠ مليون صحة التي أطلقها رئيس الجمهورية وأيضا حملة محاربة الأنيميا والتقزم بين أطفال المدارس، مشيرة أن هذة المشاركات تستدعي من نقابة التمريض وكل المنتميين لها من الدعم والتأييد للتعديلات الدستورية ورفع شأن مصر في كافة المجالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى