أقاليم ومحافظات

ندوة بإعلام بورسعيد للتوعية بأهمية ” تنظيم الأسرة للحفاظ على صحة المرأة”

ندوة بإعلام بورسعيد للتوعية بأهمية ” تنظيم الأسرة للحفاظ على صحة المرأة”

متابعة – علاء حمدي

عقد مركزإعلام بورسعيد بالتعاون مع مديرية التضامن الإجتماعى ببورسعيدبرئاسة الدكتورة سوسن حبيش وكيل الوزارة ندوة تحت عنوان ” تنظيم الأسرة والحفاظ على صحة المرأة “وذلك في اطار الحملة الاعلامية ( فكر و اختار ) التي ينفذها قطاع الاعلام الداخلي التابع للهيئة العامة للاستعلامات .

استضاف فيها الدكتورة جهاد محمد شهبو الأستاذ بكلية التمريض جامعة بورسعيد بحضور الأستاذة منال مرسى ذكى مدير ادارة الخدمة العامة والاستاذة آمال منصورى مدير ادارة التدريب بمديرية التضامن وأدارتها الإعلامية نيفين بصلة مسئول الإعلام السكانى بمركز إعلام بورسعيد و شارك فيها مجموعة من مكلفات الخدمة العامة بالمديرية .

و صرح الأستاذ عصام صالح مدير مركز اعلام بورسعيد بأن الندوة تأتي ضمن مجموعة الأنشطة الاعلامية التي ينفذها المركز للتوعية بخطورة المشكلة السكانية و تداعياتها السلبية على كافة قطاعات التنمية كالتعليم و الاقتصاد و الصحة و الاسكان .. الخ و ضرورة التوعية الصحية بقضايا تنظيم الأسرة لأن الحياة الصحية السليمة هي الأساس في بناء الأسرة .

و أكدت الدكتورةجهاد على ضرورة إجراء عدة فحوصات للزوجين قبل الزواج للتأكد من عدم وجود مشكلات أو أمراض وراثية بأحدهما وهناك الكثير من الأشخاص لم يقوموا بإجراء تلك الفحوصات ونتج عن ذلك الكثير من الأمور السلبية التي أثرت على زواجهم وعلى أطفالهم أيضا و أدت الى المعاناه الطويلة التي عاشوا فيها جراء ذلك ، كما نوهت إلى أن الكثير من الأمراض الوراثية تحدث بسبب إلتقاء الجينات المرضية من الآباء والأمهات خاصة الأقارب لهذا لابد من توخي الحذر واجراء تلك الفحوصات قبل الزواج .
وفى سياق متصل اشارت دكتورة جهاد الى أن تنظيم الأسرة يساعد على الحد من مشاكل الحمل التي تتعرض لها النساء خاصة الصغيرات منهنحيث تسمح وسائل تنظيم الحمل بتأجيل إنجاب الأطفال حتى تصبح أجسامهن قادرة على تحمل الحمل بالإضافة إلى التقليل من المخاطر المرتبطة بالحمل للنساء الكبيرات بالسن كما تؤدي لتخفيض الحاجة إلى الإجهاض لمنع الحمل غير المرغوب فيه والتقليل من الوفيات الناجمة عن الإنجاب المبكر وتنظيم حجم الأسرة حيث تشير الأبحاث الى أن النساء اللواتي لديهن أكثر من أربعة أطفال معرضات بشكل أكبر لخطر الوفاة.

وأكدت الدكتورة جهاد على أن تنظيم الأسرة يساعد في التقليل من معدلات وفيات الأطفال الرضع الذين يموتون خلال السنة الأولى من حياتهم وذلك بسبب تقارب فترات الولادة أو الحمل ويسمح تنظيم الحمل بالتخطيط لفترات حمل تضمن للطفل الحصول على أفضل الرعاية خلال فترة الحملوبعد الولادة.

وأشارت الدكتورة جهاد الى ان تنظيم الأسرة يعود بفوائد على كل من الأم والأب حيث يتيحللأم استعادة صحتها بعد الولادة ويمنحها الوقت الكافي للاهتمام بزوجها وأطفالها ويمنحها المزيد من الوقت لعائلتها وحياتها الشخصية كما أنه يخفف العبء والمسؤولية عن الأب ويمكنه من توفير الاحتياجات الأساسية لأطفاله مثل الطعام والمأوى والتعليم .

وفى نهاية اللقاء أوصت الندوة الحضور بأهمية عمل اختبارات الفحص الطبى قبل الزواج والتباعد بين الحمل والآخربالاضافة لضرورة تنظيم المزيد من الأنشطة الإعلامية بصفة دورية لنشر الوعي بالأسس الصحيحة لبناء أسرة سليمة وإنجاب أبناء أصحاء وسعداء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى