التعليم

نائب رئيس جامعة المنوفية للدراسات العليا وعميد كلية الطب يكرمان خريجي الدفعة 31

نائب رئيس جامعة المنوفية للدراسات العليا وعميد كلية الطب يكرمان خريجي الدفعة 31
المنوفيه سحرسكر
قام الدكتور أحمد القاصد نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا و البحوث بجامعة المنوفية و الدكتور أحمد جمال الدين عميد كلية بتكريم خريجي الدفعة 31 من الأطباء الذين أنهوا فترة الامتياز بالكلية في حفل كبير تحت رعاية الدكتور عادل مبارك رئيس جامعة المنوفية و بحضور الدكتورة وفاء زهران عميد كلية الصيدلة و الدكتورة نانسى أسعد وكيل الكلية لشئون التعليم و الطلاب والدكتور محمود قورة وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع و تنمية البيئة و الدكتور أشرف زيتون أستاذ الأشعة بالكلية ممثلاً عن نقابة أطباء المنوفية وعدد كبير من أعضاء هيئة التدريس و الجهاز الإدارى بالكلية و أسر الطلاب الخريجين.
و في بداية الاحتفال استمع الحضور لكلمة مسجلة للدكتور عادل مبارك نظراً لسفر ه بالخارج في مهمة قومية رحب فيها رئيس الجامعة بجميع الحضور و توجه بالتهنئة للطلاب الخريجين و أسرهم في هذا اليوم الذى ينتظره كل منهم بعد إنتهاء سنوات الدراسة متمنياً لهم حياة عملية موفقة وانت يضعوا نصب أعينهم قسم الطبيب و تطبيق كل كلمة فيه و هم في مقتبل الحياة العملية و متمنياً للجميع التوفيق.
و أعرب الدكتور أحمد القاصد عن سعادته بمشاركة خرجيى الدفعة 31 فرحة يوم الحصاد الذي جاء نتاج جهد دائم و متواصل على إمتداد فترة الدراسة بكلية الطب حققوا خلالها كل متطلبات النجاح للوصول لهذا اليوم مشيرا إلي أن كلية الطب في تطور مستمر
لتخريخ طبيب ملتزماً بآداب كلية الطب قادر علي التعلم المستمر والعمل الجماعي وعلي الإرتقاء بالبحث العلمي والقيام بالدور الفعال في التنمية المجتمعية وتعزيز صحة الأسرة بالمنوفية ،ومؤكداً علي ان أولي اهتمامات جامعة المنوفية هو بناء الإنسان المحصن بقيم العلم و المعرفة
كما توجه القاصد بالتهنئة للطلاب المحتفي بهم واسرهم على ما قدموه جهد و دعم فلولا رعايتهم لأبنائهم و تشجيعهم لهم ما كان ليتحقق ذلك النجاح، كما توجه بالتهنئة لعميد ووكلاء الكلية و أعضاء هيئة تدريس والعاملين عل ما بذلوه من جهد طوال سنوات الدراسة حتى تحقق النجاح للخريجين
ووجه عميد الكلية التهنئة والتحية للخريجين علي ما أحرزوه في مسيرتهم التعليمية موضحا أنهم كانوا بالأمس القريب طلاب جدد استقبلتهم الكلية و اليوم تحتفل بهم كخريجين حاملين واحدة من أرقى الشهادات العلمية ألا و هى بكالوريوس الطب و الجراحة و أضاف بأن كلية الطب ستبقي دائماً لهم باب العون و الإرشاد تفتح ذراعيها دائماً لهم لتوفر كل أشكال الدعم و التدريب حتى يصلوا إلى أعلى المراتب العلمية و الوظيفية، كما توجه بخالص التقدير و الإحترام لكل من بذل جهد دؤوب و عمل مخلص و شارك مشاركة فعالة في خدمة الطلاب و إكسابهم الكهارات الحرفية من أعضاء هيئة تدريس و هيئة معاونة و إداريين و عمال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى