برلمان واحزاب

نائبا ببا ” عبدالله وعباس ” اجتمعا مع أهالي بني أحمد لمناقشة مشكلات القرية

نائبا ببا ” عبدالله وعباس ” اجتمعا مع أهالي بني أحمد لمناقشة مشكلات القرية
بني سويف – محمود العمدة :
التقي ” مساء اليوم ” النائبين الدكتور عبدالله علي وأحمد علي عباس، عضوا مجلس النواب مع أهالي قرية بني أحمد التابعة لمركز ببا جنوب بني سويف لسماع ومناقشة مشكلات القرية، وذلك في إطار مبادرة ” حياة كريمة ” للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية .
حيث استهل الأهالي اللقاء بالترحيب بالنائبين وتوجيه رسالة شكر علي دعمهم واهتمامهم، وعرض الأهالي عدة مطالب منها : إنشاء محطتين رفع صرف صحي للقرية وبني عتمان، وإنشاء وحدة صحية علي مساحة (٨) قراريط، وإحلال وتجديد المدرسة الإعدادية،
وإنشاء مكتب بريد، وإحلال وتجديد مبني الجمعية الزراعية، وإنشاء كوبري بديل للممشي الحديدي علي المحيط أمام عزبة الدكتور، واستكمال سور مركز الشباب وإنشاء صالة للملابس الرياضية، وتوفير كشك كهرباء بديل للمحول بجوار المدرسة الإعدادية ونقل كشك آخر بجوار ترعة القرية، وإنشاء مدرسة ثانوي عام، ورصف طريق ترابي ممتد من القرية وحتي قرية أبوشبهة ..
من جانبه أكد الدكتور عبدالله علي أن العمل يسير وفقا خطة عمل تقوم علي (٣) محاور خلال فترة زمنية (١٠) سنوات لخدمة المواطن البباوي، والتي ستنفذ في (٤٦) قرية وتوابعها .
ووجه النائب ” أحمد علي عباس ” رسالة شكر لأهالي القرية علي حفاوة الترحيب والاستقبال، وأكد أن لن ولم يتأخر عن خدمة الأهالي وأن مكتبه مفتوح ليلا نهارا للاستماع لهم .
وأشار ” عباس ” أنه مخطط لقري قمبش دعمها ب (٤٩٠٠) عامود إنارة، ومدرستين تمريض وأخري رسمية، وبناء (١٤٠٠) محل علي دورين لتوفير فرص عمل للشباب وموقف للسيارات وبنك ..
جدير بالذكر أن الدكتور محمد هاني غنيم، محافظ بني سويف عقد اجتماعاً موسعاً لمناقشة الترتيبات اللازمة وخطة العمل وتشكيل اللجان المختصة فيما يتعلق بمشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بعد إدراج قري مركزي ببا وناصر، ضمن المشروع القومي لتطوير 1000 قرية علي مستوي محافظات الجمهورية من خلال التطوير شامل للخدمات والمرافق بتلك القري،
وذلك في حضور الدكتور عاصم سلامة نائب المحافظ، ومحمد جبر معاون المحافظ ، والعقيد وفقي سعد المستشار العسكري للمحافظة، ورؤساء الوحدات المحلية المعنيين، ووكلاء الوزارات، ومديري عموم المديريات المعنية، ورؤساء وممثلي المرافق العامة، والمكتب الفني بديوان عام المحافظة .
وفي بداية اللقاء شدد المحافظ علي أهمية أن يكون الجهاز التنفيذي بالمحافظة علي أهبة الاستعداد ويعمل بكل طاقته لإنجاز المبادرة التي تشمل 66 قرية بتوابعها في المرحلة الأولى بمركزي ببا وناصر، ويمثل ذلك نقلة نوعية كبيرة في مستوي الخدمات بتلك القري، وتعد خطوة هامة في إطار تنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي،
حيث يولي سيادته القرى والمواطن البسيط اهتماما كبيرا، ودائم التوجيه بحشد كافة الجهود لتحسين مستوى معيشة المواطن القروي .
ووجه المحافظ بتشكيل لجنة برئاسته وإشراف نائبه” د.عاصم سلامة ” ومتابعة معاونه محمد جبر والعقيد وفقي سعد المستشار العسكري للمحافظة وتضم رؤساء المدن القطاعات والإدارات المعنية لتشمل الإشراف علي لجنة التخطيط المحلية، علي أن تجتمع أسبوعيا لمتابعة نسب ومعدلات التنفيذ حسب البرنامج الزمني المتفق عليه، ومناقشة الإجراءات المنفذة حيال تذليل المعوقات، علي أن تعرض نتائج الاجتماعات الأسبوعية علي المحافظ بشكل دائم، مع المتابعة الميدانية للمشروعات الجارية علي أرض الواقع وعدم الاعتماد فقط علي التقارير المكتبية .
وكلف ” محافظ بني سويف ” رؤساء المدن والقطاعات المعنين بإعداد خطة عمل شاملة المشروعات المطلوبة ومتطلبات ومعوقات التنفيذ المحتملة ومراحل التنفيذ والمقايسات التقديرية والجدول والخط الزمني للأعمال، مع وضع كافة التفاصيل التي يمكن الاستعانة بها عند البدء وأثناء التنفيذ، علي أن يتم تسليم الخطة الأسبوع القادم في اجتماع تنفيذي المبادرة بعد مناقشتها ليتم اعتمادها ورفعها للإدارة المركزية للمبادرة الرئاسية .
وأشار ” محافظ بني سويف ” أن المبادرة تشمل كافة مناحي حياة المواطن وكل الخدمات التي يتعامل معها بشكل يومي وأساسي، مشيرا إلى أنه سيتم تنفيذ الصرف الصحي في 53 قرية وتوابعها بتكلفة تتجاوز 4 مليار جنيه لتصبح قرى ببا وناصر مخدومة بنسبة 100% بخدمة الصرف الصحي، حيث أن المخدوم بالصرف الصحي 13 قرية من الـ 66 قرية المدرجة ضمن المبادرة، كما تشمل المبادرة أعمال رصف للطرق، بجانب تدعيم الإنارة بالقرى وأعمال كهرباء ، فضلا عن تدعيم الوحدات الصحية ومراكز الشباب والمدارس، وأعمال تغطية الترع وتنفيذ كباري، وغيرها من المشروعات الخدمية .
وأوضح ” المحافظ ” أن التطوير المزمع تنفيذه بتلك القري يرتكز علي 3 محاور رئيسية، بحيث يتضمن المحور الأول تحسين خدمات البنية الأساسية من توافر خدمات مياه الشرب والصرف، الكهرباء، الطرق والمواصلات والاتصالات، بالإضافة إلي الاهتمام بالنظافة والبيئة، فيما يشمل المحور الثاني تحسين مستوى الخدمات والمرافق العامة من مدارس مناسبة تستوعب الطلاب والتلاميذ بتلك القرى والقضاء علي الكثافات داخل الفصول، بالإضافة إلي تطوير مستوي الخدمات الصحية بالقري وتطوير مراكز الشباب وإتاحة الفرصة لممارسة الرياضة،
بينما يركز المحور الثالث علي تحسين مستوى الدخل بتنويع مصادره، وذلك من خلال إنشاء مصانع جديدة بما يسهم في تطوير المهمة الرئيسية للقرية والاستفادة من المزايا النسبية التي تتمتع بها واستثمار طبيعة ونشاط الاقتصادي القائم على الزراعة والصناعات الحرفية .
وتشمل القرى التي تم ترشيحها ضمن المبادرة 66 قرية في هذه المرحلة بواقع 20 قرية بناصر و46 قرية بمركز ببا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى