أقاليم ومحافظات

مكافحة الإدمان واجب ديني لمستقبل أفضل" ندوة بمركز إعلام قن

مكافحة الإدمان واجب ديني لمستقبل أفضل” ندوة بمركز إعلام قن
متابعه/وليد محمد
نظم مركز إعلام قنا التابع للهيئة العامة للاستعلامات، ندوة بعنوان” مكافحة الإدمان واجب ديني لمستقبل أفضل”، انطلاقا من دور الهيئة ومراكزها المنتشرة بمحافظات مصر المختلفة في توعية وتثقيف المجتمع بمخاطر المخدرات.
حاضر فيها الشيخ أحمد أبوالوفا- مدير إدارة الدعوة بأوقاف قنا ومتطوعات من صندوق مكافحة وعلاج الادمان والتعاطي، بحضور محمود نجم الدين مدير عام الادارة العامة لاعلام جنوب الصعيد، يوسف رجب مسئول الرأي العام بالمجمع ، أدار الندوة سهير السيد عبد الرازق- مسئول الاعلام التنموي بالمجمع.
أوضح محمود نجم الدين، مدير عام الادارة العامة لاعلام جنوب الصعيد ” سوهاج-قنا- الأقصر” بأن الشباب هم مستقبل مصر فهم أساس التنمية والتطور والتقدم ، و أن المرأة لها دور عظيم في المجتمع التي ترعي الشباب وتوجهه، وتأتى هذه الندوة ضمن خطة التوعية التي تتبناها الهيئة العامة للاستعلامات بتوجيهات المستشار عمرو محسوب النبي رئيس قطاع الاعلام الداخلى، وبقيادة الدكتور ضياء رشوان رئيس الهيئة العامة للاستعلامات، لتوعية الجمهور بالقضايا التي تهم المجتمع.
أكد الشيخ أحمد أبوالوفا، مدير إدارة الدعوة بأوقاف قنا، بأن المراقبة الذاتية والإقناع الذاتي هو أساس الاقلاع عن الإدمان، و ان أضرار المخدرات لا تعد ولا تحصى فهى سموم تؤذي الإنسان فتصيب البدن والعقل بالخمول والفتور، و الاسلام حرص على الكليات الخمس” العقل والدين والنسل والصحة والمال” التى يهينها المدن، فمدمن المخدرات يتعدي علي الدين فيعصي ربه بإدمان المخدرات، ويدمر العقل ويغيبه بتعاطيه لها، ويضيع ماله وصحته هباء، أما النسل فكم من الجرائم تحدث من مدمني المخدرات بعد غياب العقل وعدم الوعى بما يفعلون.
و أضاف أبوالفا، بأن الرسول صلي الله عليه وسلم قال فى حديث شريف” من احتسى سما ليقتل نفسه فإنه يحتسيه يوم القيامة في نار جهنم ” هذا جزاء المدمن الذي يتعاطى هذه السموم القاتلة، لذلك كان الاسلام حريصًا على توضيح مسببات ومخاطر الاتجاه لهذا الأمر و مطالبًا الجميع بالعودة لكتاب الله و سنته التى فيها علاج لكل داء بدنى ونفسى.
و تحدث متطوعى صندوق مكافحة وعلاج الإدمان، عن محاور عمل الصندوق ودوره فى التوعية بأضرار المخدرات واثرها علي الفرد، سواء من خلال حملات التوعية بالمدارس والجامعات المؤسسات الحكومية، أو من خلال التواجد فى القرى، بالاضافة إلى تقديم العلاج مجانًا و فى سرية تامة من خلال التواصل مع رقم 16023 الذى يتولى تحديد المكان وطرق العلاج المناسبة، و كذا التعريف بأنواع المخدرات و أضرار كل نوع منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى