أقاليم ومحافظات

«مشروع وقف النخيل الأول بالخارجة» المشروع الخيري لزراعة ١٠٠٠٠ نخلة بالوادي

«مشروع وقف النخيل الأول بالخارجة» المشروع الخيري لزراعة ١٠٠٠٠ نخلة بالوادي
الوادي الجديد… مديحه عبد الغافر
أطلقت الجمعية الشرعية بالخارجة مشروعاً خيرياً جديداً ، هو «مشروع وقف النخيل الأول بالخارجة»، خُصــص فقــط للصــرف علــى الأيتــام والفقــراء والمرضــى،
داعية أهل الخير والمؤسسات وأفراد المجتمع للإسهام في دعم المشروع لإنشاء الوقف والذي سيذهب ريعه للأسر المتعففة والأيتام غير المكفولين والفقراء في الوادي الجديد.
 
وقال عادل آدم رئيس مجلس إدارة الجمعية، أن فكرة المشروع جاءت نتيجــة ازديــاد عــدد الفقــراء والمحتاجيــن بشــكل كبيــر وعــدم كفايــة مــا يأتــي مــن تبرعــات لكفايتهــم، وجــاءت فكــرة هـذا المشـروع المبـارك بإيجـاد وسـيلة شـرعية لكفايتهـم وسـد احتياجاتهــم الأساســية بشــكل منتظــم دون الإعتمــاد علــى التبرعــات التــي تــزداد وتنقــص.
وأوضح آدم أن الهدف من المشروع هو زراعــة 20 1 فــدان بالنخــل ” 10000 نخلــة “تــم تخصيصهــم بالفعــل بعــد 2 كــم مــن مدخــل قريــة جنــاح، ليكــون عائدهــا مخصص فقط للصرف على الإيتام والفقراء والمرضي، ويؤخـذ جـزء مـن هـذا العائـد إلقامـة وقـف خيـري آخـر بـإذن الله.
وأشار رئيس مجلس إدارة الجمعية الشرعية بالخارجة، إلي أن الزمن المتوقع نأمــل إن شــاء الله ومــن خــال دعمكــم ومســاهماتكم فــي إنجـاز هـذا الوقـف ليـؤدي الهـدف مـن إنشـائه خـال 5 سـنوات .
وأكد أن الجمعية تتيح لكل المحسنين الفرصة لتحيي بمساهمتهم وتبرعاتهم سنة نبيهم الكريم صلى الله عليه وسلم وأصحابه، من خلال هذا الغرس الطيب، وإنجاز المشروع ليكون لصاحبه صدقة جارية، وتثمير أمواله فيه لينفق ريعها على الفقراء والمحتاجين من أبناء المحافظة، وليكون مصدر تمويل دائم لهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى