أقاليم ومحافظات

” مركز النيل للإعلام ببورسعيد ” يبحث آليات الوقاية من فيروس كورونا

” مركز النيل للإعلام ببورسعيد ” يبحث آليات الوقاية من فيروس كورونا

 

متابعة – علاء حمدي

فى حوار مفتوح تم تنفيذ لقاء لتوعية المواطنين بآليات الوقاية من فيروس كورونا خاصة قبيل بدء العام الدراسى .
بمشاركة مركز النيل للإعلام ببورسعيد بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة و مديرية الشئون الصحية و جمعية بورسعيد للتنمية الاجتماعية و مركز الفرما الثقافى و جمعية الدفاع الاجتماعي و جمعية بورفؤاد لرعاية الايتام .
وذلك بحضور الاستاذة نجلاء ادوار مقرر المجلس القومي للمرأة ببورسعيد و الاستاذة إلهام الفقى مدير مركز الفرما الثقافي و الاستاذة سماح حامد مدير مركز النيل للإعلام ببورسعيد و حاضر خلال الندوة دكتوره منى جلال الدين مدير إدارة التدريب بالمديرية ونائب مدير تنظيم الأسرة و الأستاذة نعمت الشامي مسئول إعلام تنظيم الأسرة و الاستاذة امل ابوعيسى رئيس جمعية الدفاع الاجتماعي .
استهدف اللقاء عدد من السيدات و الفتيات ، وتضمن عدد من رسائل التوعية مثل أهمية اتباع العادات الصحية السليمة ،وطرق غسل اليدين بطريقة صحيحة، بالإضافة إلى ضرورة تجنب التجمعات والزيارات العائلية ،واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة لمساندة الدولة في التعامل مع أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد وكان من اهم الرسائل الموجهة لكل أم لتتبعها مع ابنائها ” اغسل يديك باستمرار بالماء والصابون للوقاية من الأمراض المعدية مع مراعاة التباعد الاجتماعي بين الطلاب حال إقامة الطابور الصباحي و رحب بزملائك من بعيد.. لا مصافحة أو تقبيل و ضرورة تناول أطعمة صحية، والحرص على أخذ قسط وفير من الراحة مع استخدام الأدوات المدرسية الخاصة بك ولا تلمس أدوات الغير و ضرورة ترك مسافة بينك وبين الآخرين مع الابتعاد عن الأماكن المزدحمة و ممارسة التمارين الخفيفة في الصباح والتأكيد على ان التهوية الطبيعية للفصول هي الأفضل دائماً .
كما تم التوعية بأهم أعراض المرض و كيفية الوقاية وكيفية التعامل مع الشخص المشتبه فيه وكيفية الأخذ بالإجراءات الاحترازية وتأجيل الحمل فى تلك الفترة حفاظا على صحة الأم والجنين والمباعدة بين الولادات باستخدام وسائل تنظيم الأسرة .
كما تضمن كلمات حول دور المجلس القومى للمرأة فى تقديم العديد من الخدمات و حملات التوعية للسيدات من جميع الفئات و كلمه حول الدور المجتمعي الهام للجمعيات الاهلية فى الازمات كجائحة كورونا وكيفية اظهار الدور الإيجابي للمساهمة فى حل مثل هذه الازمات مستشهدين بتجربة مركز الفرما بالتعاون مع كلية الطب فى انتاج الكمامات و توزيعها مجانا على المواطنين و تجربة جمعية الدفاع الاجتماعى وجمعية اصدقاء البيئة فى تدريب السيدات و الفتيات على الاعمال اليدوية و مبادرة المجلس القومي للمرأة ” المرأة البورسعيدية تتحدى الكورونا ” فى ابراز الكثير من النماذج المتميزة للمرأة البورسعيد ية فى العديد من المجالات .
وفى نهاية اللقاء تم حضور فريق من مديرية الشئون الصحية ضمن حملة مليون صحه للكشف عن الأمراض السارية وذلك لتقديم خدمات الحملة للحضور وتم عمل الفحوصات اللازمة للسيدات .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى