برلمان واحزاب

مرشح الشيوخ بالأقصر: نقل التكنولوجيا المتقدمة « كلمة السر» في تطوير الصناعة المصرية

مرشح الشيوخ بالأقصر: نقل التكنولوجيا المتقدمة « كلمة السر» في تطوير الصناعة المصرية

 
هدى الأمير
نجح المرشح ناصر الضوي عن حزب مستقبل وطن على المقعد الفردي بانتخابات مجلس الشيوخ بالأقصر، في صناعة حالة من حراك التأييد الشعبي الواسع من خلال مسيرات تجوب انحاء المدن والقري المختلفة احتفاءً به، وللإعلان عن دعم المواطنين له خلال خضوعه للانتخابات،
 
وذلك بعدما قدم مرشح مستقبل وطن بطرح مجموعة من الرؤى والأفكار والملفات التي تهم الشعب الأقصري والتي تدل على وعي كامل بالدور الذي سيقوم به حال فوزه طبقا لاختصاصات وصلاحيات مجلس الشيوخ . من جانبه أوضح المرشح ناصر الضوي ،
 
أنه حرص منذ سن صغيرة على اقتحام العديد من المجالات من بينها الصناعية والتجارية والزراعية والسياحية، هذا ما أكسبه خبره والكثير من المعرفة، هذا إلى جانب الخبرة التي امتلكها إثر عمله بمطار الأقصر الدولي وكونه من أبناء محافظة سياحية ، وهذا ما يجعله يحمل على عاتقه مجموعة من الملفات المتعلقة بالتصدير والتصنيع، والتي من بينها الصناعة كثيفة العمالة، وهو ما يؤكد أن هناك إرادة كاملة للدولة المصرية،
 
بضرورة النهوض بالصناعة والتصدير من خلال ما شاهدناه منذ أيام، بافتتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي لمدينة الروبيكي، وتأكيده على ضرورة إرساء منظومة إدارة رشيدة وبالغة الكفاءة، تُجيد اقتراح وتخطيط وإنجاز المشروعات بأفضل الصور الممكنة، ووفق أقصى حسابات الجودة والعوائد، بما يُعزز مردود تلك الأفكار والبرامج التنموية فى كل المجالات،
وفتح ملف الصناعة المصرية وحل مشكلاتها وأزماتها واستكمال البنية التحتية ونقل التكنولوجيا الصناعية المتقدمة، والتحول الرقمي في كافة المجالات واستكمال مرافق المناطق الصناعية وتطوير منظومة التدريب المهني وربطها باحتياجات الصناعة لخلق صناعة قوية قادرة على تلبية احتياجات السوق المحلية والمنافسة في الأسواق العالمية،
وتحقق فرص عمل كثيرة. وأشار « الضوي» إلى أن الصناعات كثيفة العمالة، هي التي تعتمد بشكل كبير على الطاقة البشرية والعمالة، وذلك ما يُمكننا من تحقيق هدف القضاء على البطالة وخلق فرص عمل،
تستطيع أن تلبي متطلبات واحتياجات أبناء محافظة الاقصر سواء باسنا في حالة استغلال مقوماتها في انشاء مصانع بها، او ارمنت التي تحتاج لتطوير امكانياتها بما يواكب التطور التكنولوجي او الاقصر التي تمتلك مناطق مختلفة تم تخصيصها كمنطقه صناعية
قائلا ” لابد من الاعتماد على التطور التكنولوجي والمعدات والأساليب الحديثة والنظم الإنتاجية العالية التي تحقق تكلفة انتاج أقل واستيعاب للعمالة أكبر بما يقلل من معدلات البطالة” ،
مؤكدا الى انه بفضل المشروعات القومية الصناعية الكبرى التي يتم افتتاحها وانشائها بشكل مستمر، نجحت مصر في إنطلاق قطاع الصناعة بمقومات وإمكانيات رفيعة المستوى.
وأكد مرشح مستقبل وطن بالأقصر، على أنه يجب البدء بالتحرك نحو خطة شاملة لتنمية وتطوير منظومة التجارة والسياحة والصناعة في الأقصر ترتكز على تعظيم الاستفادة من هذه الصناعات التي تمتلكها المحافظة ومراكزها فيها ميزات تنافسية ،
و الاستفادة من فرص إقامة المشروعات بالمدن الجديدة وخاصة المنشرة في مناطق الظهير الصحراوي للمحافظة ، طبقا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي في هذا الشأن، وبما يتماشى مع خطة الدولة ورؤيتها للتنمية المستدامة 2030.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى