أقاليم ومحافظاتعاجل

محافظ ومدير الامن يشهدان مراسم الصلح بين ابناء العمومة من عائلة عرقان بقرية القرعان بمركز جرجا

محافظ ومدير الامن يشهدان مراسم الصلح بين ابناء العمومة من عائلة عرقان بقرية القرعان بمركز جرجا

سوهاج – حشمت عدوي 
شهد الدكتور أيمن عبدالمنعم محافظ سوهاج مراسم جلسة الصلح التى تمت اليوم بين ابناء العمومة من عائلة ال ” العرقان ” بقرية القرعان بمركز جرجا , وذلك فى اطار تنفيذ مبادرة ” سوهاج خالية من الخصومات الثأرية ” التى اطلقتها محافظة سوهاج بالتعاون مع مديرية الامن , بحضور اللواء عمر عبدالعال مساعد وزير الداخلية مدير امن سوهاج واللواء خالد الشاذلي مدير ادارة البحث الجنائى بالمديرية , والعميد منتصر عبدالنعيم مدير فرع الامن العام واللواء اشرف نصحى مساعد مدير الامن لقطاع الجنوب والشيح محمد ذكى الامين العام للدعوة الاسلامية بالازهر الشريف وعدد من القيادات الامنية و الشعبية والتنفيذية ورجال الدين الاسلامى والمسيحى ولفيف من عمد ومشايخ واهالى مركز جرجا .
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏13‏ شخصًا‏، و‏‏‏حشد‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏
وتوجه المحافظ بالشكر للعائلتين ولجنة المصالحات ورجال الامن وكل من ساهم فى اتمام هذا الصلح , مؤكدا على اهمية توريث المحبة والتسامح للاجيال القادمة ونبذ التعصب والتفرغ لبناء الوطن وتحقيق الاستقرار وضمان مستقبل افضل لابناءنا.
واعلن “عبدالمنعم” عن مجموعة من الخدمات المقدمة لاهالى القرية كهدية للعائلتين على اتمام الصلح , منها التنسيق مع الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى لسرعة الانتهاء من اعمال توصيل خدمة الصرف الصحى للقرية , وازالة جميع المعوقات لاتمام المشروع الذى بلغت نسبة التنفيذ به 55%, كما وافق المحافظ على طلب الاهالى بتغيير خط المياه بالقرية وربطه بمحطة مياه جرجا وادراج المشروع ضمن خطة العام القادم 2018/2019.
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏10‏ أشخاص‏، و‏‏حشد‏‏‏
يذكر ان الواقعة تعود الى عامين تقريبا حين تسبب شجار بين ابناء العمومة بالعائلة فى مقتل احد افراد العائلة , وقد نجحت مساعى رجال الامن ولجنة المصالحات بالمحافظة فى انهاء تلك الخصومة, واتفق الطرفان خلال جلسة الصلح على التنازل عن القضايا المتداولة بينهم ونبذ الخلافات والقسم على كتاب الله ان يكون صلحا جديا وناهيا للنزاع القائم بينهما وسط فرحة عارمة عمت جميع الحضور .
ومن جانبه أكد اللواء عمر عبد العال مدير امن سوهاج على حرص الاجهزة الامنية والتنفيذية والشعبية ولجنة المصالحات بالمحافظة على التصدى الحاسم للحوادث والخصومات الثـأرية وتكثيف الجهود لانهاء تلك المصالحات حقنا للدماء وحفاظا على الامن العام .
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏19‏ شخصًا‏، و‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، و‏حشد‏‏ و‏زفاف‏‏‏‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى