عاجل

محافظ كفرالشيخ يناقش خطة تطوير مصيف بلطيم..ويستمع لشكاوى الأهالي

محافظ كفرالشيخ يناقش خطة تطوير مصيف بلطيم..ويستمع لشكاوى الأهالي
متابعة: حامد الأطير
ترأَّس اللواء جمال نور الدين، محافظ كفرالشيخ، اليوم الثلاثاء، اجتماعاً موسعاً لمناقشة بعض شكاوى أهالي مدينة مصيف بلطيم، وحل مشاكل بعض ممارسي النشاط التجاري بمصيف بلطيم، وذلك بحضور عمرو البشبيشي، نائب محافظ كفرالشيخ، واللواء محمد بنداري، السكرتير العام للمحافظة، واللواء ياسر حفناوي، السكرتير العام المساعد، واللواء ابراهيم القصاص، عضو مجلس النواب، وعدد من القيادات التنفيذية، وأهالي مدينة مصيف بلطيم.
علي هامش الاجتماع، أشار محافظ كفرالشيخ، إلي أهم المحاور الأساسية ضمن خطة المحافظة لتطوير مصيف بلطيم، وتتضمن استكمال تنفيذ مشروع الصرف الصحي ويضم ( محطة المعالجة، محطة رفع، خطوط الطرد، شبكات الانحدار )، باستكمال إنشاء محطة الرفع الرئيسية بشاطئ السلام، ومحطة الرفع الفرعية بشاطئ النرجس، فضلًا عن استكمال خطوط الطرد بقطر 800 ملليمتر بطول حوالى 1 كم، بدايةً من بوابة شاطئ الأمل وينتهى بمحطة الرفع الرئيسية، كذا استكمال الانتهاء من شبكات الإنحدار، وجاري العمل بمحطة المعالجة بطاقة 22 ألف م3/يوم لعدد 2 حوض ترسيب نهائي، والكلور وأحواض التهوية، بالإضافة إلي متابعة جميع أعمال الكهروميكانيك بمحطات الرفع ومحطة المعالجة، مشيراً إلي الانتهاء من أعمال التنفيذ في نهاية يونيو 2020م.
أوضح محافظ كفرالشيخ، انه تم تشكيل لجنة لتطوير والنهوض بمستوى الخدمات بمصيف بلطيم ضمن جهود الدولة المصرية في عمليات التطوير التي تشمل جميع خدماتها ومرافقها ومدنها، والتى تشمل زراعة الأشجار على الكورنيش، وإقامة المقاعد وتمهيد الممرات والمسارات بالبلاطات الخرسانية بشكل موحد، وتجميل الأسوار واستكمال سور الكورنيش والخدمات الشاطئية، وكذا اعادة تطوير المحلات والأكشاك، ورفع الاشغالات من الشوارع وتحقيق السيولة المرورية، مكلفاً بتنجيل الفراغات الموجودة بالشوارع وزيادة المساحات الخضراء حتى تظهر الشوارع بصورة جمالية لائقة، وبعض الأنشطة المائية، وذلك للطابع الخاص الذي تمتاز به مدينة مصيف بلطيم كونها تطل على ساحل البحر الأبيض المتوسط، وتُمثل وجهة للمصطافين في أشهر الصيف من كل عام.
أكد محافظ كفرالشيخ، الالتزام بالمبني الخرساني للمنشأة بما لا يعيق المواطن وحركتى المشاة والسيارات، وكذا الأعمال والإجراءات التي قامت بها اللجنة من بينها ” حصر قطع الأراضي، واشتراطات المصيف، وتحديد القيمة الإيجارية، يأتي ذلك لإعادة قيمة الثروة العقارية بهذه المنطقة “، لتطوير مصيف بلطيم والنهوض به، لاستقبال أعياد الربيع وصيف 2020م.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى