أقاليم ومحافظات

محافظ أسيوط ينيب رئيس مركز القوصية لحضور مراسم تشييع ودفن شهيد الهجوم الارهابى ببئر العبد بسيناء

محافظ أسيوط ينيب رئيس مركز القوصية لحضور مراسم تشييع ودفن شهيد الهجوم الارهابى ببئر العبد بسيناء
كتب.. أحمد الحاوي
أناب اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط اليوم السبت المهندسة هويده شافعى بدوى رئيس مركز ومدينة القوصية لحضور مراسم تشييع ودفن جثمان الشهيد البطل المجند ” محمود أحمد على خليل ” والذى استشهد فى الهجوم الارهابى على أحد الاكمنة الامنية بمنطقة بئر العبد بشمال سيناء وذلك بمسقط رأسه بقرية بنى ادريس التابعة لمركز القوصية وذلك عقب حضور مراسم الجنازة العسكرية بمطار أسيوط الدولى .
وذلك بحضور العقيد محمود صبحى المستشار العسكرى للمحافظة والعميد أسامة عبد الحفيظ مأمور مركز شرطة القوصية والدكتور مصطفى محمود رئيس مرفق الاسعاف بالمحافظة والعشرات من اسرة الشهيد واهالى القرية والقرى المجاورة وبعض ضباط وجنود المنطقة الجنوبية العسكرية.
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏حشد‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏
حيث تم الصلاة على الشهيد بمسجد القرية ثم تشييع الجثمان ليدفن بمدافن العائلة بالقرية وسط حضور كبير من الاهالى والقيادات التنفيذية والشعبية والامنية وقدمت رئيس المركز واجب العزاء لاسرة الشهيد مشيرة الى تقديم كافة الدعم والمساعدة لاسرة الشهيد .
كان جثمان الشهيد “محمود أحمد على خليل” قد وصل على متن طائرة عسكرية تابعة للقوات المسلحة المصرية الى مطار أسيوط الدولى ليتم استقباله فى جنازة عسكرية تقدمها اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط وبحضور المهندس نبيل الطيبى السكرتير العام المساعد والعميد اركان حرب ايهاب فاروق نائباً عن قائد المنطقة الجنوبية العسكرية
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏
والعميد أركان حرب محمد على من قيادة الجيش الثانى الميدانى والذى رافق الجثمان على الطائرة العسكرية والعقيد محمود صبحى المستشار العسكرى للمحافظة والمهندسة هويده شافعى رئيس مركز ومدينة القوصية واسرة الشهيد وبعض ضباط وجنود المنطقة الجنوبية العسكرية وتحرك بعدها جثمان الشهيد الى مسقط رأسه بقرية بنى ادريس ليتم دفن الجثمان بمدافن العائلة .
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏يبتسم‏، و‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى