Uncategorized

مبادرة “معاك يا وطن” تحسباً لموجة كورونا ثانية.

مبادرة “معاك يا وطن” تحسباً لموجة كورونا ثانية.

كتب : أحمد زينهم

تصدرت مؤخرًا تصريحات مجلس الوزراء تحذيرات من موجة جديدة لفيروس كورونا المستجد، والمطالبة بالالتزام بالإجراءات الاحترازية لمواجهة الفيروس والعودة إلى ارتداء الكمامات الطبية في ظل تزايد منحنى الإصابات حرصًا على صحة وسلامة المواطنين، وهو ما دعا منظّمات المجتمع المدني إلى تفعيل مبادرة ” معاك يا وطن ”

برعاية أشرف هاشم، المستشار الإقتصادي للمركز العربي الأوروبي بالشرق الأوسط، لمساندة الجهود الوطنية لمواجهة التداعيات الجديدة لفيروس كورونا.

وقال أشرف هاشم، المستشار الإقتصادي، إن مبادرة “معاك يا وطن” دشنت وسط تصاعد المخاوف من موجة ثانية لفيروس ” كورونا” وتحذيرات الدولة والحكومة المصرية باستمرارية الالتزام بالإجراءات الاحترازية لكورونا، وتسعى المبادرة إلى المساهمة في القضاء على جائحة كورونا من تطهير وتعقيم المساجد والكنائس خاصةً بعد قرار الدولة الأخير من إعادة فتح دور العبادة

بالإضافة إلى توفير الكمامات للمواطنين بالمناطق الشعبية لوجوب التزام المصريين على ارتداء الكمامة ونشر الوعى الكافي بخطورة هذه المرحلة من الوباء العالمي بعد أن أصبحت الكمامة التوصية الأولى للوقاية والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد في ظل تزايد منحنى الإصابات خلال الفترة الحالية.

وأضاف المستشار الإقتصادي، أشرف هاشم، بأنه سيتم توزيع سلع غذائية وعلاجية للأسر المتضررة، وتوفير مستلزمات دراسية للغير قادرين مادياً بمناسبة الاستعدادات للعام الدراسي الجديد بعد معاناة إقتصادية لأغلب الأهالي من تداعيات جائحة كورونا المستجد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى