أخبار محلية

ما تم تداوله من أنباء عن سقوط مأذنة أحد المساجد الأثرية عار تماما من الصحة

ما تم تداوله من أنباء عن سقوط مأذنة أحد المساجد الأثرية عار تماما من الصحة

عماد اسحاق

صرح الدكتور اسامة طلعت رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية، بأن ما تم تداوله من أنباء عن سقوط مأذنة أحد المساجد الأثرية عار تماما من الصحة، مؤكداً على أن ما حدث هو سقوط شخشيخة (فانوس خشبي) وهي جزء من سقف مسجد علي باشا حلمي وهو غير مسجل في عداد الآثار الإسلامية.
شيد هذا المسجد عام ١٣٢٣ هجرية ١٩٠٦م، في عصر الخديوي عباس حلمي الثاني ويقع في شارع القربية من شارع احمد ماهر بالدرب الأحمر .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى