حوادث وقضايا

كفيف يشبح رغباتة الجنسية بإستدراج القاصرات وإغتصابهن بالسلام

كفيف يشبح رغباتة الجنسية بإستدراج القاصرات وإغتصابهن بالسلام

 

جيهان الشبلى

 
 
رغم إصابته بالعمى وعدم قدرته على ممارسة حياته بشكل طبيعي، إلا أن ذلك لم يمنعه من كبح جماح رغباته الجنسية والسيطرة عليها، وقرر “م. س”، كفيف في العقد الخامس من العمر، أن يشبع رغباته المكبوتة من خلال التعدي الجنسي على الفتيات القاصرات، واغتصابهن وتصويرهن في مواضع مخلة لإجبارهن على الاستمرار في ممارسة الرذيلة معه.
 
 
وبدأت التفاصيل من داخل شقة بمنطقة السلام حيث كان يعيش المتهم بمفرده، لم يكن لديه من يتولى أمره سوى شاب يدعى “م.م” يبلغ من العمر 18 عامًا، يمر عليه يوميًا لقضاء احتياجاته، كما أنه يجلب له بعض الفتيات القاصرات لتنظيف الشقة وإعداد الطعام له، ومع مرور الوقت قفزت إلى رأس الكفيف فكرة شيطانية خاصة عندما بدأ يشعر بأنه في حاجة ماسة إلى وجود إمرأة في حياته.
 
 
لذلك قرر استغلال الفتيات اللاتي يحضرن إلى منزله ومحاولة إقامه علاقة جنسية معهم، ولم يكتف بذلك بل اتفق مع المتهم الثاني أن يعد له كاميرا لتصويرهن في أوضاع مخلة، لتهديدهن في حالة محاولة الإبلاغ عنه، وبالفعل بدأ الكفيف في تنفيذ مخططه مع أكثر من فتاة وجميعهن غادرن دون أن يتفوهن بكلمة واحدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى