عاجل

"قصيد العمق" بقلم الشاعرة نرجس عمران

قصيد العمق

قبل فقد وعدة غيابات
تتكور الحياة بؤرة أمل
ونعيم سرمدي
يرفل جمالها بأثواب الرضا
يضاهي ضبابها البياض أناقة
النجاح مدعاة استمرار
و الفشل مدعاة إصرار واستمرار
ابتسامة تعبر المعاني
لتستقر في أعلى ومنتصف القلب
تنبع من زمزم النقاء
العبير كانت زهوره الروح
وعلى مقل الشمس
كانت تتأرجح نظرات حلم
وأنفاس الوعد
وذاك النهار المدجج بالبساطة
المكبل
وعد مكبل بالانتظار
وساق تقودها خطوات إرادة
الدرب يمشي
إلى حيث الوعد
والوعد مفتاح
و الغد باب
وذاك السلسبيل شعر
تنظمه أفواه الماء
وذاك الخضار …
سلام …حاكته الفصول
عيناك …. سلالم الخفقات
إلى الدرك الأعلى من اليقين
وهم جميعهم …فواصل
لا تنجب نقطة حمراء
في أخر سطر في صفحة التمني
والجمال بمداه تقوله
الأفواه
لا صدى يحكي الأحزان
لا ودا ..يشكي المكان
لا مدى….يبكي الزمان
مدينة فاضلة تتوسط الحياة
بعد فقدان وعدة وداعات
تقطعت كل السطور
وتلاشت الكلمات
نضب قصيد العمق
في بيد الأيام
متسع لليابس ….يخترق الصميم
يحرق فيحترق

نرجس عمران
سورية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى