أقاليم ومحافظات

قاطرة شباب " بدر الدين " الأبيض تغزو الصحراء لتحولها الي واحة خضراء

قاطرة شباب ” بدر الدين ” الأبيض تغزو الصحراء لتحولها الي واحة خضراء

بقلم / محمود المهدي
في واحده من الحروب التي تقودها الدولة نحو التنمية والاقتصاد ودفع عجلة الإنتاج وضمان حياة كريمة لجميع فئات الشعب المصري العظيم وبسط نوع من الأمن والأمان
هناك نوع اخر من الحروب ولكن دون إطلاق طلقة واحده حرب سلاحها العمل والجهد والتفاني وشق الصحراء في تحدي وعزيمة لتجود بخيرات الله هناك المواد البترول “الذهب الأسود ” وهناك فرق اخري من الرجال عملهم تحويل الصحراء الكاحله الي واحة خضراء تخطف الأنظار وتريح الأنفس وتعطي الأمل والبهجة لدي الرجال لمواصلة الكفاح والحرب الدائرة والتي لا تتوقف ولو لحظات رجال عظماء بمعني الكلمة قادرين علي العمل تحت أشعة الشمس الحارقة لاستخراج الطاقة “المواد البتروليه ” للسوق المحلي والتصدير وتوفير العملة الصعبة لضبط السوق والأسعار والاكتفاء الذاتي بجانب الشركة الأم (بدرر الدين ) والشركات الاخري العاملة في هدا المجال الحيوي الداعم للوطن والاقتصاد .
يتميز موقع “الأبيض ” بنوع من التألف والتكامل لتدور عجلة الإنتاج في جو من الود والمحبة كاخلية نحل او عدد من التروس متعددة الأحجام في ماكينة تدفع بعضها البعض أيد واحد رغم تنوع القئات العمرية والوظيفية والشركات الخدمية المختلفة العاملة دون تمييز الكل يعمل في صمت دون كلل او ملل واضعين الله والوطن نصب اعينهم ، ولاياتي كل هذا من فراغ او دون وجود إدارة واعيه تتمتع بالحكمه والتفاعل والتوازن والقوة أيضاً شخصية قيادية من طراز نادر .
كما يجب الا ننسي دور بعض الإدارات الهامة التي من شأنها توفير مناخ من الأمان والهدوء والحماية اللازمة للعمل في جو من الاستقرار مثل إدارة ” الأمن ” والتي تعد عصب المعركة الدائرة علي طول الخط يقودها شخصيات بارزة قادرة علي السيطرة والحزم لاضفاء نوع من الطمأنينة بين الجميع والفصل السريع في اي مشكلات طارئة تشوب العملية الإنتاجية بجانب الإدارات الاخري ذو العطاء المتواصل سواء الإنتاج او الصيانه او الأمن الصناعي او الاتصالات والدور الكبير لإدارة الخدمات والذي يحتاج الي مزيد من العمل الجاد وأيضا الإدارية والحسابات وإدارة المخازن ” الماتيريال” والمشروعات والشركات المقاولة التي توفر جو ملائم للعمل السليم .
وجدير بالذكر كما يقولون لكل حرب ضحايا وهنا يدفع العاملين فاتورة من صحتهم من مخاطر العمل الشاق وامراض المهنة المتعددة والخطيرة الجميع يضع روحه علي كفه كما يقولون بطيب خاطر ليس من اجل المال ولكن نوع من المسؤليه والوطنية واعلاء مصلحة الوطن والمواطن والمصلحة العامة علي الخاصه ، وليس كما روج البعض من غير المسؤلين وأصحاب الفكر والنقد الهدام وللأسف منهم شخصيات معروفه واعلامييين وسياسيين بارزين هجوم غير مبرر ولا مدروس ورغم ذالك لا تؤثر علي معنويات جنود الصحراء او علي عجلة الإنتاج التي لا تتوقف بأذن الله وتوفيقه ورجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه وعاهدوا به وطنهم الحبيب وقيادتهم السياسيه الرشيدة ووزارتهم وإدارتهم بصدق وتضحيه وانكار للذات .
 
لا يتوفر وصف للصورة. ربما تحتوي الصورة على: ‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏
 
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شجرة‏، و‏‏سماء‏، و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ و‏طبيعة‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏‏نبات‏، و‏زهرة‏‏، و‏‏شجرة‏، و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ و‏طبيعة‏‏‏
 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى