سياحة و أثار

فى عيد تحرير سيناء خبير آثار يرصد إنجازات الآثار فى سبع سنوات

فى عيد تحرير سيناء خبير آثار يرصد إنجازات الآثار فى سبع سنوات

كتب: عماد اسحاق

رصد خبير الآثار الدكتور عبد الرحيم ريحان مدير عام البحوث والدراسات الأثرية والنشر العلمى بجنوب سيناء بوزارة السياحة والآثار إنجازات قطاع الآثار الإسلامية والقبطية بجنوب سيناء منذ سبع سنوات فى أعمال الحفائر والترميم وتسجيل الآثار والدراسات الأثرية
وأوضح الدكتور ريحان أن السبع سنوات الماضية شهدت أعمال حفائر بمناطق تل الكيلانى لاستكمال أعمال اكتشاف الميناء المملوكى الهام الذى خدم التجارة بين الشرق والغرب حتى افتتاح قناة السويس وحفائر بقلعة الجندى برأس سدر والتى تقع على الطريق الحربى لصلاح الدين بسيناء ومساكن عباس قرب دير سانت كاترين
وأضاف الدكتور ريحان بأنه فى مجال الترميم والتطوير تم ترميم الجزء الشرقى من مكتبة دير سانت كاترين المكتبة الثانية على مستوى العالم بعد مكتبة الفاتيكان وافتتاحها يوم 16 ديسمبر 2017 وترميم فسيفساء التجلى وافتتاحها يوم 16 ديسمبر 2019 وهى من أقدم وأجمل فسيفساء فى الشرق
وطبقًا لتوجيه الرئيس السيسى بتطوير منطقة سانت كاترين كمشروع التجلى الأعظم زار الدير والمنطقة وفد يمثل ربع الحكومة المصرية برئاسة الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء ويجرى حاليًا إعداد أكبر مشروع لتطوير المنطقة وجارى الآن ترميم الجزء الغربى من المكتبة وترميم بعض الكنائس ونظام إطفاء تلقائى وتحذير ضد الحريق وتطوير منطقة وادى الدير
وأضاف الدكتور ريحان بأنه فى مجال تسجيل الآثار تم تسجيل 43 أيقونة من أيقونات دير سانت كاترين من قبل اللجنة الذى يترأسها الدكتور عبد الرحيم ريحان تحت إشراف الآثارى خالد عليان مدير عام مناطق آثار جنوب سيناء وذلك بعد موافقة اللجنة الدائمة للآثار الإسلامية والقبطية ومجلس إدارة المجلس الأعلى للآثار وتعد أيقونات الدير هى الأشهر والأقدم عالميًا
ونوه الدكتور ريحان إلى الدراسات الأثرية بمنطقة جنوب سيناء حيث تم عمل العديد من الدراسات الأثرية عن آثار منطقة طور سيناء وتقديم مشروع متكامل للترميم والتطوير لهذه المواقع لفتحها للزيارة ووضعها على الخريطة السياحية وكذلك دراسات عن ميناء الأنباط الأثرى بمدينة دهب وتقديم مشروع للترميم والتطوير وتقارير علمية عن دير الوادى بطور سيناء وعمل تقرير علمى عن زيارة وفد رفيع المستوى لدير سانت كاترين الثلاثاء 21 يوليو 2020 على رأسه السيد رئيس مجلس الوزراء والمشاركة بورقة بحثية تحت عنوان ” اللقى الأثرية الإسلامية المستخرجة من المواقع الأثرية بطور سيناء” بملتقى الدراسات الآثارية الإسلامية الذى انعقد بقاعة أحمد كمال بوزارة السياحة والآثار بالزمالك والمشاركة بورقة بحثية تحت عنوان ” سانت كاترين، الدير والحصن” فى الملتقى العلمى الأول لآثار سيناء ومدن القناة بالمركز العلمى لآثار سيناء
ولفت الدكتور ريحان إلى الاشتراك بمحاضرة عنوانها “النقوش الصخرية بسيناء” فى الدورة التدريبية الذى نظمها مركز تدريب جنوب سيناء والبحر الأحمر والمساهمة فى المادة العلمية الخاصة بكتيب عن دير سانت كاترين 2017 وكتيب عن الدير عام 2019 والمشاركة ببحث تحت عنوان ” أنماط القلايا والكنائس بسيناء من القرن الرابع إلى القرن السادس الميلادى فى الملتقى العلمى الأول للباحثين فى الآثار الإسلامية والقبطية بالمنصورة والمشاركة بإعداد دراسة علمية تحت عنوان ” توثيق طريق العائلة المقدسة بسيناء ” وذلك ضمن الدراسات العلمية لترشيح طريق العائلة المقدسة للتسجيل تراث عالمى باليونسكو
وأوضح الدكتور ريحان بأن جزيرة فرعون بطابا ظهرت بصورة مشرّفة أمام العالم أجمع فى احتفالية ذكرى عودة طابا 19 مارس الماضى حيث تم رفع العلم المصرى على قلعة صلاح الدين بطابا وإضاءة القلعة ليلًا بعد إصلاح وتجهيز شبكة الكهرباء بها وقد أشاد بذلك الوزراء والشخصيات التى شاركت باحتفالية طابا ويستمر العلم مرفوعًا على طابا وتستمر إضاءة الجزيرة كواجهة سياحية تطل على حدود أربع دول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى