الشعر

"فوضى الأقنعة " بقلم -الشاعرنزار عمر

فوضى الأقنعة

بقلم نزار عمر

يمشي الميزان متكئا على بعضه
مختبئا من وجع الذكريات الجميلة
وهو يرى الرذيلة تمشي للعناق
والفراق يقف ساخرا أمام انتظار العشاق
والنهد يفتح نبعه ليأتي
لكنه منشغل بنزوة مع ابنة الجيران
وفي جعبته أخرى تنتظر منه العناق
والفقير يمشي وظله .. ودمعة تحاكي أختها
عن جمال الطبيعة في الاحﻻم
وعن الحلول الممكنة في الهاء الامعاء عن الرغيف من الاشتياق
والكائن الطري يلعب القمار مع أقرانه في المدرسة
فكتاب التاريخ والتهذيب على الأرصفة
تقرؤه الخطوات بوشمها
والريح تعانقهما بكل اشتياق
والخطوة الى البيت وقت لمراجعة درس النفاق
والشمس تقضي وقتها متشائلة
تضيئ على الخطيئة لعل أحدهم يراها فيصلح أمرها ليعود العناق من الاشتياق
بعد قناع في الضحكة وقناع في الدمعة
شعار يعلق على ضفة نخيل مخنوق
من تراكم النفاق
الأموات أحياء
يتمتعون برفاهية النوم اﻻبدي بكل اشتياق !
والأحياء يأخذون مكان الأموات بعد طول انتظار !؟
في حضرة الآلهة اﻷرضية وهي تناقش
الفائدة من تطوير قناع اللحية والفتوى
خدمة للمصلحة العامة
في افتتاح فوضى أخرى للسياح !؟
قبل أن تستيقظ حبات القمح اليابس من نومها
ويعود الميزان مع الطير في اﻹعتناق
مطرا
يغسل كل ما قيل
ويكون العناق من اﻹشتياق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى