اخبار عربية

فلسطين: ماذا يكشف آخر استطلاع لنوايا التصويت في الانتخابات القادمة ؟

فلسطين: ماذا يكشف آخر استطلاع لنوايا التصويت في الانتخابات القادمة ؟

كتب: عبده الشربيني حمام

نهاية الشهر الماضي، أجرى المركز الفلسطيني للبحوث السياسية والمسحيّة استطلاعًا للرأي، وقد اعتبر عدد من الخبراء والمحلّلين أنّ الاستطلاع، رغم تقدّم فتح في نوايا التصويت في الانتخابات القادمة، مؤشّرًا واضحًا على تراجع شعبيّة هذه الحركة ووجود احتمال خسارتها سواء في الانتخابات التشريعيّة أو الرئاسيّة.

تُظهر نتائج الاستطلاع الأخير أنّه وفي حال قرّر مروان البرغوثي، القياديّ الوطني الأسير، الترشّح في الانتخابات القادمة وتقديم قائمته المستقلّة فمن المنتظر أن ينعكس ذلك سلبًا وبشكل قويّ على نتائج فتح في الانتخابات التشريعيّة.

وبحسب الاستطلاع الأخير، يتوقّع 61 بالمئة من الفلسطينيّين أنّ الانتخابات ستتمّ هذه المرّة، وعلى ضوء ذلك، دعت قيادات فتحاويّة إلى مراجعة الاتفاقيات التي أمضى عليها جبريل الرجوب، أمين سرّ اللجنة المركزية بحركة فتح، مع نظيره من حركة حماس صالع العاروري، نظرًا لوجود الكثير من النقاط الضبابيّة والتي لا توافق عليها قيادات فتح.

هذا وتشير مصادر مقرّبة من فتح إلى وجود انتقادات واسعة موجهة للرجوب لسماحه لحماس بالدّخول إلى الضفة الغربيّة دون إيعاز مباشر من رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عبّاس، ودون أخذ رأي زملائه في الحركة. وحسب هذه المصادر، حرص الرّجوب أن يتمّ الأمر دون إحداث جلبة وبدون إعلام زملائه في اللجنة المركزيّة تجنّبًا لأيّ محاسبة أو معارضة.

وبالعودة إلى نتائج استطلاعات الرأي، يؤيّد 38 بالمئة من الفلسطينيّين ترشيح قياديّ فتحاوي لرئاسة الحكومة المقبلة، مقابل 22 بالمئة لصالح قيادي حمساوي. ويتوقّع 45 بالمئة من الفلسطينيّين فوز فتح في الانتخابات مقابل 23 بالمئة لحماس، في حين يرى 18 بالمئة أنّ قائمة حزبيّة أخرى أو قوائم جديدة غير معروفة ستكون الفائزة في الانتخابات.

المقبلة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى