مفالات واراء حرة

عن قرب انتخابات مجلس الشعب 2020 ايهاب رمضان

عن قرب انتخابات مجلس الشعب 2020
كتب ايهاب رمضان

متابعة عادل شلبى

حاول أن تحسن أختيار عضواًلمجلس الشعب يسعى جاهدا ان يحقق بعض طموح افراد دائرته سواء كان فردى او قائمه ولا يجب ان يكون اختيارك له على اساس تمييز دينى أو طائفى أو عائلى
ولقد ترسخ فى أذهان العامه ان عضو مجلس الشعب هو المنوط به خدمة ابناء دائرته ،فتقلصت سلطاته فى رصف الطرق وتركيب اعمدة الاناره والتوقيع على طلبات التوظيف المزيفه وإقامة حفلات للايتام والارامل لعمل الشو الاعلامى ،والحاق طفل بمدرسه ،او حضور مجلس صلح أو حضور جنازات
وهذا الفكر المغلوط ادخله النظام الفاسد السابق ذهن عامة الشعب

ولكن عضو مجلس الشعب له ادوار اخرى غير السابقه مثل سن القوانين وكذلك الرقابه على اداء الحكومه وكذلك اعتماد الموازنه العامه للدوله
ولذلك يجب ان يكون اختيارك ليس على اساس تميز دينى ،او على اساس البحث لك عن وظيفه لانها وعود انتخابيه فقط
وان يكون شخص واعى ومثقف حتى يستطيع تمثيلك فى الدور المنوط به وان يكون شخص على علم لانه يقوم بتشريع القوانين المختلفه

لا تختار مرشحا يقوم برشوة الناس لكى ينتخبوه
لا تختار مرشحا لا يظهر إلا فى أوقات الانتخابات
لا تختار مرشحا لا يسكن فى دائرته فهو يعيش خارجها

ولا تختار مرشحا يقوم بمساعده الفقراء امام الناس ايام الانتخابات فقط لانها دعايه انتخابيه فقط
لا تختار مرشحا لمجرد انك تعمل فى شركته وسوف يعطيك علاوه إذا انتخبته

لا تختار مرشحا سبق ولم يقدم شيئا فى البرلمان
لا تختار مرشحا سبق وفاز بالرشوه الانتخابيه فى انتخابات سابقه

لا تختار مرشحا يسير على اهواء الناس فبعد ان كان يهاجم الحكومه قبل الترشح وبعد ان دخل المجلس صفق لهم فهذا منافق
لابد ان نحسن الاختيار فى الفتره القادمه إذا اردنا تغييرا حقيقيا لمصر فكيف اختار عضو لمجرد انه من اقاربى أو انه فلان أو انه لابد للكرسي ان يظل فى عائلة كذا

فلا بد من اختيار نائب فاهم وملم بكل جوانب الحياه السياسيه فقد نرى ان فلان رجل صالح ولا غبار عليه ولكنه يجهل الحياه السياسية
وقد نرى ان فلانا يفض النزاعات ومتمرس فى هذا فقط

وقد نرى ان فلان رجل خيير وينفق بالملايين من اجل الناس او من اجل مصالح شخصيه او يشترى فلانا للمدح
عليك حسن الاختيار وعلى الله التوفيق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى