الطب والصحة

عملتين جراحيتين بالمستشفي الجامعي بأسوان لطفل 12 عام وشاب 26 عام بعد تعرضهما لحادثين منفصلين أدي الى بتر لأصبع الإبهام

أسوان- خالد شاطر

 

صرح الأستاذ الدكتور محمد زكي الدهشوري عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة مستشفيات جامعة أسوان أنه أصبحت مستشفيات جامعة أسوان تضم نخبة من أمهر الأطباء وأساتذة الجامعة بمختلف أقسام المستشفي الجامعي بأسوان الذي يقدم خدماته الطبية لجميع أهالي محافظة أسوان ومحافظات جنوب الصعيد وفي هذا الإطار أجري قسم جراحة التجميل و الجراحات الميكروسكربية و اليد وجراحة الوجه والفكين بالمستشفي الجامعي بأسوان عملتين جراحيتين لطفل ١٢ عام وشاب ٢٦ عاماً بعد تعرضهم لحادثين منفصلين أدي الى بتر لأصبع الإبهام و انفصال دورتة الدموية.

وأضاف الدكتور أحمد قناوي موسى القائم بعمل رئيس قسم التجميل بالمستشفي الجامعي انه يعد إصبع الإبهام ركيزة أساسية في عمل اليد وفقده قد تعوق وظيفة الطرف العلوي بأكمله وربما تسبب في تغيير مصير المصاب و طبيعة عمله،فقد تم تحويل المصابين الى

المستشفي الجامعي مباشرة بعد حفظ للأطراف المبتورة في كيس نايلون و الذي يحيط به كيس آخر مملوء بالمياه الباردة و الثلج للمحافظة على خلايا العضو المبتور أطول فترة ممكنة قبيل التوصيل الدموي.

تم إدخال كل مصاب لغرفة العمليات و بمساعدة أطقم التخدير والتمريض المدرب بالقسم علي مثل هذه الحالات لتستمر الجراحات إلى ما يزيد عن 8 ساعات تم فيها تثبيت العظام بمسامير خاصة و إصلاح الأوتار مع استعادة الدموية وخياطة الأعصاب الصغرى الحسية ثم اختتمت بخياطة الجلد مع الجبيرة المناسبة لتبدأ مرحلة التعافي والعلاج الطبيعي.

وأوضح الدكتور أشرف معبد المدير التنفيذي بمستشفيات جامعة أسوان أنه تعد هذه الجراحات الميكروسكربية ذات مهارة متقدمة مع ما تتكلفة المستشفى الجامعي دون عناء على المصاب.. كما تحتاج إلى متخصصين متمرسين في هذا النوع من التدخلات مع سرعة تلبية الإسعاف دون تأخير.

و تدعو إدارة المستشفي الجامعي بأسوان إلى مراعاة تحويل مثل هذه الحالات إلى قسم التجميل و الإصلاح دون تأخير مع حفظ الأعضاء المبتوره كما تم ذكره ليبدأ الطاقم الجراحي و التخدير و هيئة التمريض بما يمكنهم من جهد لاسعاف المصاب.

و بعد استقرار حالة المصابين و الاطمئنان عليهما و على الدورة الدموية بالإصبع ليبدآ مرحلة تأهيل الطب الطبيعي و المتابعة بقسم التجميل لضمان التأكد من أفضل أداء وظيفي و حركي.

و قد توجه أهالي المصابين والمرضي بالشكر لإدارة جامعة أسوان بقيادة الأستاذ الدكتور أيمن عثمان القائم بأعمال رئيس جامعة أسوان وقيادات المستشفى الجامعي بأشراف الأستاذ الدكتور محمد زكي الدهشوري عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة مستشفيات جامعة أسوان والدكتور أشرف معبد المدير التنفيذي بمستشفيات جامعة أسوان والدكتور عصام ابو المجد مدير مستشفي الجراحة والدكتور شريف فراج نائب المدير التنفيذي والدكتور عمرو علم الدين مدير مستشفي الباطنة.

 علي ما يبذلونه من جهد لتذليل العقبات و تيسير سير العمل الطبي و المهني على افضل ما يكون بالتوازي مع استمرارية التطوير و استكمال المنشاءات الطبية والمباني الجامعية لدوام أداء الخدمة الطبية المناسبة لأهالي أسوان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى