برلمان واحزاب

عضو الشيوخ بالأقصر قاعدة «3 يوليو» إضافة للقدرات العسكرية المصرية بهدف حماية الأمن القومي

عضو الشيوخ بالأقصر قاعدة «3 يوليو» إضافة للقدرات العسكرية المصرية بهدف حماية الأمن القومي
الأقصر–حماده النجار السليمى
قال النائب محمد عطالله إسماعيل ، عضو مجلس الشيوخ بمحافظة الأقصر ، أن افتتاح الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم قاعدة 3 يوليو البحرية بمنطقة جرجوب على الساحل الشمالي الغربي لمصر، تعد إضافة للقدرات العسكرية المصرية بهدف حماية الأمن القومي المصري من الدرجة الأولى ولا تشكل أي نوع من التهديد لأي أحد،
مضيفًا أن إنشاء مثل تلك القواعد تمثل شهادة قوية لإثبات قدرات القوات المسلحة أمام العالم أجمع، فضلاً عن إبراز الجهود التي تقوم بها في تأمين الحدود وتحقيق الاستقرار داخل الدولة وهو ما يبعث برسالة طمأنة للشعب المصري.
وأضاف «عطالله »، أن قاعدة 3 يوليو تمثل إضافة جديدة لمنظومة القواعد البحرية المصرية، وذلك ضمن خطة التطوير الشاملة للقوات البحرية، بحيث تكون نقاط ارتكاز ومراكز انطلاق للدعم اللوجستي للقوات المصرية في البحرين الأحمر والمتوسط، لمجابهة أي تحديات ومخاطر قد تتواجد بالمنطقة، وكذلك مكافحة عمليات التهريب والهجرة غير الشرعية.
وأشار عضو مجلس الشيوخ بالأقصر ، إلى أن قاعدة 3 يوليو تعد ثالث قاعدة عسكرية منذ تولي السيسي مقاليد الحكم، بعد إنشاء قاعدة محمد نجيب العسكرية في يوليو 2017 لتغطية الاتجاه الاستراتيجي الغربي، وقاعدة برنيس في يناير 2020، لتغطية الاتجاه الشمالي الجنوبي للبحر الأحمر ولتأمين المجرى الملاحي لقناة السويس، والقاعدة الثالثة هي 3 يوليو البحرية التي تم افتتاحها اليوم.
ووجه «عطالله »، التحية للقيادة السياسية والقوات المسلحة على تسمية القاعدة الجديدة بقاعدة 3 يوليو وهو تاريخ يرتبط بالقضاء على بواعث الإرهاب البغيض والانطلاق نحو تحقيق التنمية والتقدم بعد ثورة 30 يونيو،
لافتًا إلى أن المصريين يطلقون على يوم 3 يوليو يوم استرداد الكرامة المصرية واستعادة الهوية المصرية باسترجاع كلمات الرئيس السيسي حينذاك والتي جاءت بمثابة طوق النجاة للشعب المصرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى