مفالات واراء حرة

“عبق الزمن الجميل” بقلم – حسن غريب

عبق الزمن الجميل
بقلم – حسن غريب
وحشني تليفوني يرن 6:30 الصبح من أصحابي عشان في شارع أحمد عرابي بحي الأربعين بالسويس ،عندما يصحوني نلبس و ننزل المدرسة .. وحشني الطريق اللي كنا بنمشيه سوى لحد باب المدرسة و طاقتنا اللي بتروح في ضحك الطريق من قبل حتي م اليوم يبتدي .
وحشني ندخل و يتزعقلنا عشان جينا متأخر ، و تاني يوم نيجي في نفس الميعاد عادي جدآ ..
وحشني ترتيب الكتب و الورق و الكشاكيل علي مكتبي أول كل سنة .. شنطة مدرستي و اللبس و الكلام التافه اللي كان مهم جدآ وقتها .
تعليق جدول الحصص اللي كنا قبل ما نشوفه ندعي تبقي حصص المعلمين اللي بنكرههم قليلة .
البريك و الجري و الأكل اللي كان بيتخمس فيه كل يوم .. الاتفاق اللي كان لازم يحصل بينا آخر كل يوم إننا بكرة كلنا جايين أو كلنا هنغيب
يوم الخميس و الوقفة عند المدرسة لزوم الاحتفال بالويك إند ..كلام الإذاعة و الأدعية اللي كنا بنبدأ بيها اليوم ،
كل الحاجات دي مفتقداها جدآ .. مش عايز اتعامل مع حياة الكُبار دي!
عايز يبقي كل اهتماماتي اني ازاي هقنع والدتي و والدي بالرحلة اللي المدرسة مطلعاها للقاهرة أو الإسكندرية ..
كان لازم أيامها أكون مؤدب أكتر من كده و مقولش نص كلمة علي المدرسة و أقدرها :’
رجعوني مدرستي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى