اخبار عربية

عاشت الصداقة التونسية الفلسطينية

هنا نابل/ الجمهورية التونسية

عاشت الصداقة التونسية الفلسطينية

المتابعة بقلم المعز غني
بمناسبة إحتفال جمعية صيانة مدينة نابل رفقة بلدية نابل و عدد من الجمعيات و المنظمات الوطنية بعيد المرأة التونسية يوم الخميس 13 أوت 2020 ، كانت لي مفاجأة سارة
حيث فجأة بحضور الدكتور وليد النحال عضو جمعية الأخوة الفلسطينية التونسية و نائب رئيس جمعية تراثنا الاستاذ لسعد شبشوب ( شاعر المرأة )، من خلالهم أتوجه بتحية خاصة إلى الأستاذ حاتم الشوا رئيس جمعية الأخوة الفلسطينية التونسية،
و كانت فرصة سعيدة للسادة المسؤولين بمدينة نابل من سلطة جهوية و محلية تم تجاذب الحديث و دردشة خفيفة مع بقية الضيوف لتوطيد أواصل الصداقة بين الشعبين الشقيقين التونسي و الفلسطيني في مختلف المجالات بالأخص الجانب التراثي الذي يمتاز به البلدين كالصناعات التقليدية المتمثلة في الملابس التقليدية و أكلات شعبية و الفرق الموسيقية الشعبية ،
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، ‏‏أشخاص يقفون‏‏‏
و كان من بين الحضور إلى جانب السيدة رئيسة بلدية نابل السيدة بسمة معتوق حرم المؤدب و السيدة روضة الباهي المستشارة البلدية و رئيسة لجنة المرأة ببلدية نابل إلى جانب السيد فتحي الانقليز المندوب الجهوي للمرأة
و الاسرة والطفل .
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٤‏ أشخاص‏، ‏‏‏أشخاص يقفون‏‏، ‏نص مفاده '‏PALESTINE aISA هنا نابل/ الجمهورية بقلم المعز غني التونسية دولة فلسطين في القلب عاشت الصداقة التونسية الفلسطينية‏'‏‏‏
كل عام و المرأة التونسية و العربية بخير وعاشت الصداقة التونسية الفلسطينية
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٥‏ أشخاص‏، ‏‏أشخاص يقفون‏‏‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى