مفالات واراء حرة

طيب وانا مالى…. ورؤية جديدة بقلم د جمال حماد

طيب وانا مالى…. ورؤية جديدة بقلم د جمال حماد

 

فى أحيان كتير تقول وانا مالى، من سلبية الناس، وعدم تقديرهم وكتير غباوتهم،وكتير بنوصل لإحساس صعب لما بنلاقى ردود أفعال الناس بارده وغبيه وغير متوقعه، نوصل لفكره ( طيب وانا مالى)..

وقتها بنبعد وننعزل ونبقى مجرد كائنات بتقضى ال عليها بالكاد…ومره فى مره تتحول حياتنا إعتياد وطاقه الإيجابيه تتحول لعزوف والعزوف لسلبية، وهلم جرا.

معاك احنا بشر ، وبنتخنق وبنطق،ونمل، ونتوجع، معاك واللهمن ردود الافعال وانت بتحاول تغير اتجاهات ال حواليك، وطرق تفكيرهم،

… ساعتها يحسسوك انك انت ال غلط، لسبب بسيط لأنك مش على هواهم وغلطهم، حتى فى حق نفسهم،
فكره الإستيعاب ذاتها،وانت بتفهم حد أو بتناقشه، أصبحت جحيم…

لأن ببساطه، الأنا كبرت جوانا، وكل واحد شايف نفسه على صواب، وشايف أن عقله مينفعش حد يوجهه، اصعب الأشياء إنك تقنع ال حواليك انهم غلط، وياسلام لوكنت انت الاصغر سنا، أو الأقل مكانه، أو لأى سبب،النتيجه…

من كتر المعاناه بنوصل وببساطه، لفكره انا مالى، ومره فى مره كل الناس المحترمه بتبعد وتنزوى فى جنب، وتسيب نار الغباوه والتخلف تكبر وتكبر،

وعلى فكره ..ده حاصل فى حاجات كتير فى مصر، وكل واحد فينا مره بتجربه، وصلته لشعور، انا مالى…الحقيقه.شعور سخيف.وشعور قاتل، ومخيف لنفسك، ولكل ال حواليك،

واصعب منه العزوف، عزوف الأتقياء والنبلاء،والمثقفين، وأصحاب الكرامه، عزوفهم صعب،لان تانى بيسيب أرض خصبه وتربه ظلاميه لكل ألوان العبث والتخلف،،،،

انا متاكد صعوبه العوده بعد انا مالى، لان الانسان بيكون اتشبع بالنفور،،،،ارجوكم اسمحوا للمخلصين بالكلمه والمعنى والإجراء، بلاش نقتل الهمه، ونضيع ونوصل، إلي أنا مالي…

الانسان خلق ليواجهه ويقترب ويحاول ، مهما كانت العواقب..انا بقول الكلام ده، والله وجوايا شعور فعلا مُسيطر عليه فى كل حاجه، معناه، انا مالى…بس شعور مريب ومخيف….

 

دعوه، للانتقاء والإنتقال والرؤيه من جديد، بدون، انا مالى..

ا.د جمال حماد
استاذ علم الاجتماع بكلية الآداب جامعة المنوفية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى