التعليم

طب حلوان تشارك في مبادرة "جاهزين متطوعين لبلدنا مش خايفين ".

طب حلوان تشارك في مبادرة “جاهزين متطوعين لبلدنا مش خايفين “.
كتب : احمد سلامه
فى إطار دور الجامعة المجتمعي أعلنت كلية الطب بجامعة حلوان مشاركتها فى مبادرة خليك مستعد التى أطلقتها وزارة التعليم العالى لأطباء الامتياز وطلاب كليات الطب لمواجهة فيروس كورونا المستجد لمساعدة الجيش الأبيض للقضاء على فيروس كورونا،
حيث أعلنت كلية الطب بجامعة حلوان عن المشاركة في مبادرة ” جاهزين متطوعين لبلدنا مش خايفين “، وذلك تحت رعاية الأستاذ الدكتور ماجد نجم رئيس جامعة حلوان، وريادة الأستاذ الدكتور ممدوح مهدى عميد كلية الطب، حيث تم تدريب طلاب كلية الطب للتطوع فى مستشفيات العزل من أجل تكوين خط دفاع ثانى للجيش الأبيض للتعامل مع الحالات الحرجة بكافة الطرق التى تم التدريب عليها.
أشاد الأستاذ الدكتور ماجد نجم رئيس جامعة حلوان بالدور الحيوي والهام لكلية الطب، موضحا أن طلاب كلية الطب بجامعة حلوان تم تأهيلهم وتدريبهم على أعلى مستوى كأطقم طبية مساعدة للتعامل مع الحالات الحرجة وخاصة مرضى فيروس الكورونا، وتقديم كافة الخدمات الطبية لهم، مع حرص الجامعة على توفير كافة وسائل الأمان والوقاية لطلاب كلية الطب.
وأكد رئيس جامعة حلوان أن مثل هذه الظروف الاستثنائية تظهر معدن المصرى الاصيل وتكاتف كل المجتمع عند الشدائد، مشيرا إلى أن طلاب كلية الطب على أتم الاستعداد للتطوع فى تقديم الخدمات الطبية المختلفة.
وأوضح الأستاذ الدكتور ممدوح مهدى عميد كلية الطب أن فريق عمل كلية الطب من أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والطلاب والاداريين جميعهم على أتم الاستعداد للعمل فى دعم القطاع الصحي التوعوي والتثقيفي للمخالطين للمرضى فى المستشفيات.
وأشار عميد كلية الطب إلى أن وقت الازمات كلنا مستعدون أن نساند بلدنا، لذلك تم تدريب طلاب الكلية على كيفية عزل حالات الاشتباه، والتدريب على طرق الوقاية، وكذلك كيفية سحب عينات من المرضى وتحليلها فى المعامل، كما تم تدريب الطلاب على استخدام أجهزة التنفس الصناعى داخل الرعاية المركزة وكيفية متابعة حالة المرضى لخدمة الدولة فى هذا الوقت العصيب كمتطوعين حيث بذل فريق كلية الطب جهود كبيرة من أجل تنظيم وتدريب الطلاب ودعمهم للمشاركة من خلال د هيثم سويلم منسق الأنشطة الطلابية وفريق أعضاء هيئة التدريس ا. د فاطمه الزهراء ود محمد بدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى