الطب والصحة

“طبية الإنسانية” كادت ان تفقد حياته أثناء تبرعه بالدم لإنقاذ ام أثناء عملية الولادة بمستشفى أسوان الجامعى

أسوان – خالد شاطر

 

كانت “م ، ش” من مدينة كوم امبو توجهت إلي المستشفي الجامعي لإجراء عملية ولادة، وكانت الساعة دقت الثالثة من بعد منتصف الليل بالكشف علي وضع الجنيين تبين أن الجنين في وضع غير طبيعي قد يؤدي إلي فقد الام حياتها والجنين معا في حالة عدم توافر اكياس من الدم وخاصة أن الانمياء عندها ٦،

وكانت احضار اكياس امر منتهي العصوبة في مثل هذا التوقيت الحرج بالإضافة ان فصيلة دم الام صعبة o إيجابي.

وكانت المفاجئة للجميع من الام وأسرتها وطاقم الاطباء والتمريض بإعلان طبيبة الامتياز بقسم النساء والتوليد ” نورهان ” عن استعدادها للتبرع وبالفعل قامت بالتبرع بكمية كبيرة من الدم كادت انت تفقدها وعيها ،وبالفعل تم إجراء العملية وتمت بنجاح لإنقاذ الام والطفل.

فعلا تستحق لقب طبيبة الإنسانية “

حيث تبرعت طبيبة بمستشفى أسوان الجامعي، بدمها لإنقاذ أم وطفلها من الموت المحقق، أثناء إجراء عملية ولادة قيصرية.

كانت الأم وتدعي ” شيبة محمد ” توجهت للمستشفى في حالة حرجة لإجراء عملية ولادة، في ساعة متأخرة قبل الفجر، وتبين بالكشف أن الجنين في وضع غير طبيعي، قد يؤدي لفقدان الأم لحياتها والجنين، وهو ما يتطلب إجراء العملية بشكل عاجل.

وزاد من صعوبة الموقف، أن الأم تعاني من ضعف وأنيميا حادة، وتحتاج لنقل دم أثناء العملية، وعقد الموقف أن فصيلة دمها “O”، وهي فصيلة نادرة.

وقتها تدخلت طبيبة امتياز تدعي “نورهان”، وأعلنت استعدادها بالتبرع بالدم لإنقاذ الموقف، وأجريت العملية بنجاح.

وكانت الساعة قد دقت الثالثة من بعد منتصف الليل بالكشف على وضع الجنين، تبين أن الجنين في وضع غير طبيعي قد يؤدي إلى فقد الام حياتها والجنين معا في حالة عدم توافر أكياس دم وخاصة أن الانيمياعندها ٦.

وأعربت أسرة الأم عن امتنانها وشكرها للطبيبة، وأكدت الأم بعد أن استفاقت أنها تمنت أن يكون المولود أنثى، حتى تطلق اسم الطبيبة عليها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى