حوادث وقضايا

صورة للمتهم بالشروع فى القتل لطفل العجانه “محمد مصطفى الجندى” بقرية سلوا بحرى بكوم امبو بعد الحكم عليه بالسجن المشدد 15 سنة

أسوان – خالد شاطر

 

وأخيراً انتصر العدل على الظلم وبعد عده جلسات فى المحاكم أصدرت محكمة جنايات أسوان حكما بالسجن المشددة 15 سنة للمتهم بالشروع بقتل طفل داخل أحد الأفران بقرية سلوا بكوم أمبو الشهير بطفل العجانة. وترجع تفاصيل الحادثه إلى أن الطفل محمد مصطفى الجندي، يبلغ من العمر 15 سنة، يعمل في فرن ، حيث قام” س. ف” بإلقاء طفل العجانه محمد مصطفى الجندى داخل العجانه وقد تقدمت أسرة طفل العجانه ببلاغ إلى النيابة،

 تتهم فيه عامل بالمخبز ويدعى “س. ف. م.” 35 عامًا، بإلقاء الطفل أثناء عمله في الفترة المسائية بالمخبز داخل العجانة الخاصة بالمخبز، وتشغيلها عليه وخرج، وعندما سمع العمال صرخات استغاثة الطفل أخرجوه من العجانة، فاقدًا للوعي، وتم نقله بسيارة صاحب الفرن إلى مستشفى كوم أمبو، ثم نقله إلى مستشفى أسوان الجامعي لسوء حالته. وتبين بعد توقيع الكشف الطبي.

على الطفل، تعرضه لعدة إصابات، حيث أصيب بقطع في الحبل الشوكي وكسر في الفقرة السادسة والسابعة العنقية، وكسر في الضلوع، وكسر لوح الكتف، وتجمع دموي، وكسر في أصابع اليدين. وتم إلقاء القبض علي العامل من قبل الشرطة وعرض علي النيابة والتي قامت بتجديد حبسة حتي قرار إحالته لمحكمة الجنايات و التى قضت بحبسه 15 عامًا بتهمة الشروع بالقتل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى