أقاليم ومحافظات

صناع الخير وحياة كريمة تجوب قرى أسوان لتوزيع مساعدات غذائية وبطاطين

أسوان- خالد شاطر

 

جابت مؤسسات صناع الخير للتنمية وحياة كريمة عدد من قرى النوبة والقرى الأشد احتياجا بعدد من مراكز أسوان، لتوزيع مساعدات غذائية وبطاطين الشتاء وحقائب الوقاية من الإصابة بفيروس كورونا بعد نجاح قافلتهم الطبية الموسعة ضمن قوافل مبادرة “حماية” لدعم المحافظات الحدودية والتى يتم تنظيمها تحت رعاية الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى و اللواء أشرف عطية محافظ أسوان.

 

يأتى ذلك بعد النجاح فى تنفيذ شق المبادرة الطبى بتنظيم قافلة طبية موسعة للكشف على أمراض العيون لأهالى قرى المنصورية والقرى المجاورة بمركز دراو بحضور الدكتور أحمد شعبان نائب محافظ أسوان ومصطفى زمزم رئيس مجلس أمناء مؤسسة صناع الخير للتنمية وعدد من أعضاء مجلس أمناء المؤسسة وفريق حياة كريمة بأسوان ووكيل وزارة التضامن الاجتماعى بالمحافظة وعدد من القيادات التنفيذية والشعبية وممثلين للمؤسسات الشريكة فى التنفيذ.

 

وأكد هانى عبدالفتاح المدير التنفيذى لصناع الخير، أن قوافل مبادرة حماية استهدفت توزيع عدد 30 طن مواد غذائية و1000 بطانية شتاء على الأسر الأشد احتياجا، كما قامت بتوزيع 1000حقيبة وقاية من الإصابة بفيروس كورونا على عمال النظافة والشرائح الأكثر احتكاكا بالجماهير فى مراكز ومدن محافظة أسوان المختلفة،

 وأن القوافل سوف تكون بداية انطلاقة لمرحلة جديدة من العمل لمواصلة تنمية وتطوير القرى الأشد احتياج بأسوان، وأن المرحلة القادمة سوف تشهد بداية إعادة إعمار قرية المنصورية فضلاً عن تنفيذ عدد من المشروعات التنموية الصغيرة ومتناهية الصغر التى تناسب البيئة المعيشية للأهالى والتى تدر عليهم دخلاً مجزياً.

 

وأوضحت أية عمر رئيس مجلس أمناء مؤسسة حياة كريمة، أن قوافل مبادرة حماية وفى تقديم خدماتها فى الشق الإنسانى جابت قرى الريم وأبو حنضل وأبوسمبل وإدندان وأرمنا والجنينة والدر والريقة والسبوع والسيالة والمالكى وبلانة أول وبلانة ثانى وتوشكى غرب وتوماس وجرف حسين ودابود ودهميت وشاترمة وقرشة وقورتة ثانى وكروسكو وكشتمنة شرق وكشتمنة غرب ومرواو ووادى العرب والمضيق وامبركاب والدكة وقسطل وقتة والديوان وغرب اسوان وجزيرة اسوان وجبل تقوق وجبل شيشة وجزيرة عواض وجزيرة هيصة وتنقار.

 

وأشارت أية عمر، إلى أن مؤسسة حياة كريمة تواصل سعيها لتقديم الدعم لكل مصرى فى كل شبر على أرض مصر مهما كان محل تواجده وأن حياة كريمة ستواصل الشراكة وتنفيذ المبادرات الإسانية الرائدة والنوعية والتى بدأتها بمبادرات رد الجميل والتصالح حياة.

وأن قوافل مبادرة حماية سوف تستمر فى استهداف المناطق الحدودية لتصل خلال الأسابيع القليلة القادمة إلى اقاصى غرب مصر حيث تستهدف تقديم الدعم النوعى لأهالينا فى واحة سيوة بمحافظة مطروح والى سكان الواحات المختلفة بالوادى الجديد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى