حقوقيات وحريات

صدى مصر -أبو الياسين : يُحذّر من كارِثَةُ حَقِيقَيةُ يَمْرٌ بَها نَهَرَ النيَّلَ

أبو الياسين : يُحذّر من كارِثَةُ حَقِيقَيةُ يَمْرٌ بَها نَهَرَ النيَّلَ

كتب : عصام علوان
في تصريح صحفي له اليوم «السبت»للصحف والمواقع الإخبارية قال “نبيل أبوالياسين ” رئيس منظمة الحق الدولية لحقوق الإنسان إن مجال البيئة المائية ، وحمايتها يمر بـ «كارثة» حقيقية ، لو تُرِكَ الأمرُ فيها للعابثين أمثال “أبي أحمد ” رئيس وزراء إثيوبيا وغيره فإنَّه؛ لن ينجوَ أحدًا من آثارِها المدمِّرة لا في الغربِ ولا في الشرقِ، والعبث بحق ملكية المياه إفسادٌ في الأرض يجب على العالم وقفه .
وأضاف “أبوالياسين ” أن تجاهل العالم بصفة عامه ، والـ 10 دول المشاركين في حوض النيل من المنبع إلى المصب خاصه ، وإنعدام الإدراك “لـ ” عبث القيادة الأثيوبية بمياة نهر النيل يِنذر بإضطراب خطير
يحدث خلال فترة قصيرة نسبيًا يتسبب في خسائر بشرية ، ومادية ،وإقتصادية ،وبيئية واسعة النطاق، والتي تتجاوز قدرة المجتمع بأثره على التغلب عليها بإستخدام مواردُه الخاصة.
وأشار ” أبوالياسين ” إلى خبث إثيوبيا «القذر» لإستغلال أزمة «كورونا» ،وإنشغال المجتمع الدولي، وقيادتةُ بها فى إستكمال بناء «سد النهضة»
مضيفاً : أن إنشغال العالم بـ«فيروس كورونا» المستجد كان سببًا رئيساً في جَوْرٌ هذا الملف على الكثير من الملفات الأخرى، وأصبح في قمة أولويات دول العالم، ورفع العالم شعارً لا صوت يعلو فوق صوت فيروس كورونا.
وختم ” أبوالياسين ” تصريحه الصحفي قائلا : إن مصر كـ باقي دول العالم وضعت هذا الملف «فيروس كورونا» في مقدمة أولوياتها ، لكن ” أبوالياسين ” في تَدَبُّرُ الأُمُورِ منه ،والتَّفْكِيرُ وَالتَّأَمُّلُ فِيهَ يجد أن ملف المياه المتمثل في سد النهضة أكثر أهمية من فيروس كورونا.
متواصلاً ؛ فإذا كان فيروس كورونا سوف يؤدي إلى وفاة العشرات أو المئات أو حتى الآلاف فإن نتائج العبث في مياه نهر النيل تُهيأ إلى كارِثَةُ محتملة قد تعُرض حياة الملايين من الشعب المصري والسوداني للخطر إن لم يكن للموت.
قد تكون صورة لـ ‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏ و‏نص‏‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى