التعليم

رفعت فياض يعود إلى الجذور فى رحاب جامعة المنوفية 

رفعت فياض يعود إلى الجذور فى رحاب جامعة المنوفية 
المنوفيه سحرسكر
نظمت اليوم جامعة المنوفية بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة وإدارة النشاط الثقافي بالادارة العامة لرعاية الشباب بجامعة المنوفية ندوة بعنوان “العودة إلى الجذور.. والتعديلات الدستورية”، وذلك في رحاب كلية التربية جامعة المنوفية استضافت فيها الكاتب الصحفى رفعت فياض مدير تحرير جريدة أخبار اليوم.
أقيمت الندوة تحت رعاية الدكتور عادل مبارك رئيس الجامعة والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، وكان في استقباله الدكتور جمال الدهشان عميد كلية التربية، وبحضور وكلاء ورؤساء الأقسام وأعضاء هيئة التدريس وطلبة وطالبات من مختلف كليات الجامعة.
أشرف علي تنظيم الندوة الإدارة العامة لرعاية الشباب بالجامعة بقيادة الدكتور محمد شاهين مدير عام رعاية الشباب بالجامعة، ورعاية الشباب بكلية التربية بقيادة خالد عبد الرازق.
وقام الدهشان في بداية الندوة بالترحيب بالكاتب الصحفي رفعت فياض، كما قام الدهشان بالترحيب بالحضور من ممثلي وزارة الشباب والرياضة والسادة الحضور والإعلاميين، معربا عن سعادته بإقامة تلك الندوة في رحاب كلية التربية لأنها كلية من أقدم ااكليات الموجودة في الجامعة، ولأنها هي من تعد معلم المستقبل وهم الأمل في نهضة مصر، وهو القادر أن ينمي في النشأ حب الوطن.
وأكد الدهشان أن تاريخ بلدنا الحبيب مصر تاريخ يفتخر به كل شخص وستظل مصر جوهرة أفريقيا والشرق الأوسط.
وأشار الدكتور الدهشان إلى أهمية هذه الندوة لأبناء جامعة المنوفية، مؤكدًا ضرورة الاستفادة من تجارب الكاتب الصحفي الكبير رفعت فياض، ومن كل الشخصيات والرموز التى ستستضيفها الجامعة للتواصل مع الطلاب ونقل خبراتهم إليهم.
فالكاتب الكبير رفعت فياض رمزا للجندى المحارب لكل أوجه الفساد للواسطة والمحسوبية في بلدنا العريق وله آراءه الجريئة ولا يجامل في الحق أي شئ.
وأعرب الكاتب الصحفي رفعت فياض عن سعادته بوجوده فى رحاب جامعة المنوفية، مشيرا في كلمته إلى ضرورة التمسك بالأمل والارادة والاصرار في تحقيق أي شئ، وسرد فياض للحضور قصة كفاحه وتفاصيل حياته للوصول لهذا المنصب.
كما أشار فياض إلى أهمية صلاح التعليم والعملية التعليمية والاهتمام بخريج كلية التربية فالمعلم علي عاتقة صناعة جيل قادم فأصبحت الآن قضية التعليم من أخطر القضايا في مجتمعنا لذلك يجب تكاتف جميع هيئات الدولة لتطوير العملية التعليمية.
ودعا فياض الشباب إلى التحلي بالثقافة والقراءة فالثقافة الآن أصبحت أيسر نظرا لوجود التكنولوجيا المعلوماتية، وتحدث عن تجربة التعليم الجديد والغرض منها محاربة الدروس الخصوصية وأننا إلى الآن نراقب عملية التطبيق لهذا المشروع وهدفنا جميعا نجاح التجربة.
وأكد علي أهمية دور الصحافة في بناء جيل يحترم حرية الرأي والافراد بأن الصحافة بوابة جيدة للحرية ونقل الأخبار الصحيحة إلى المجتمع.
ثم تحولت الندوة إلى حوار مفتوح بين الكاتب الصحفى رفعت فياض وبين الطلاب والمشاركين من الاعلامين وأعضاء هيئة التدريس، وأدارت الحوار الدكتورة دعاء الشاعر مدير وحدة الجودة بالكلية.
وأجاب الكاتب الصحفى رفعت فياض مدير تحرير أخبار اليوم على العديد من أسئلة الحضور فى كافة المجالات بالدولة، وأكد على اهتمامه الكبير بجامعة المنوفية وحرصه الدائم على نقل خبراته إلى طلاب بالجامعة، مؤكدًا على أهمية العودة للجذور، ومطالبــًا الشباب بالتمسك بالأمل والتشبث بالفرصة وحسن استغلالها، مشيرًا إلى أهمية مشاركة الجميع في انتخابات تعديل الدستور فمن حق أي مواطن ان يقول لا او يقول نعم فهي حرية شخصية ولكن لابد من معرفة الجوانب السلبية والايجابية في اختياره، وأن يكون المنتخب ملم بكل مواد الدستور، ويجب عليه رؤية الموقف بوضوح من خلال تجميع البيانات والمعلومات.
وأن هذه المشاركة تبين مدى وعي الشعب المصري ويجب علينا ان يكون لنا دور اساسي في المشاركة الفعلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى