مفالات واراء حرة

رسالة الأسانسير  بقلم د : مها العطار 

رسالة الأسانسير

 

بقلم د : مها العطار

 

كنت في زيارة لضبط طاقة منزل تعاني الاسرة من التفكك والإنفصال والمرض وقلة المال !!

وقبل الكشف علي المكان وأثناء صعودي بالأسانسير سمعت صوت الشيخ الشعراوي يقول دعاء ( اللّهم إنى أعلم أنى عاصيك، وانت تعلم اني عاصيك ) !!

وتكرر الدعاء ويقف عند كلمة المعصية .. دخلت المنزل وبالفعل كان الاشخاص في المنزل يشعرون دائما انهم مقصرون في العبادة .. والنفس اللوامة ..هل هناك تصرفات بالمعصية وعمل السيئات ؟

الشعور بالذنب كان يلاحق سكان المنزل مما كان له الاثر في كل حياتهم وعدم شعورهم بالسعادة واحساسهم بعقدة النقص والدونيه .. حيث كان تكرار كلمة المعصية في الدعاء ابلغ الاثر في شقاء حياتهم نتيجة الاثر المباشر في اللاوعي الجمعي لسكان المكان .

انتشرت ظاهرة دعاء الاسانسير وخاصة دعاء السفر وهو في غير محلة كيف تسافر بالاسانسير دعاء السفر للسفر دعاء الشفاء للشفاء يجب اختيار الدعاء المناسب في المكان المناسب لان طاقة الدعاء من طاقة الكلمة لا يجب ذكر كلمات المو@ت والمعصية والسفر من الحياة .. والكف@ر والغرور حتي لو كان نهاية الدعاء طاعة .. الأدعية كلها في القرأن كما علمنا الله الذي استبدلنا كلماته بكلمات البشر وكتابة بكتب لا تتوافق مع كلام الله ..

راجع ادعية الانبياء في القرآن وتعلم كيف تتدعي الله والدعاء المناسب لكل موقف .

راقب كل ما حولك واسأل نفسك مثل الطفل الذي يتعرف علي مفردات الحياة لاول مرة وتفكر في كل شيء من حولك كيف هذا ؟ ولماذا هذا ؟ ولا تتركهم يتلاعبون بك .. يتلاعبون بطاقتك وبعقلك ونفسك حتي يتم خلق وعي جديد لك يجعلك بعيدا عن هدفك في الحياة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى