اخبار الرياضة

رجال طه كدش يتعادلون مع سيدى سالم بدون أهداف

رجال طه كدش يتعادلون مع سيدى سالم بدون أهداف
بقلم-محمدحمدى السيد
تعادل عصر أمس-الأحد-الموافق 15سبتمبرمن عام 2019م،الفريق الأول لكرة القدم بنادى دسوق الرياضى مع نظيره سيدى سالم بدون أهداف.
وكان قد أُقيم فى الرابعة من عصر أمس ،مبارة ودية ،بين فريقى دسوق وسيدى سالم ،على ملعب الأخيرواستطاع المدير الفنى لفريق دسوق(الكابتن)طه كدش، بفضل الله ثم بفضل دعوات وتشجيع جمهور دسوق ومجهود لاعيبته وجهازه المعاون ،التعادل مع فريق سيدى سالم فى عقر داره ،نادى سيدى سالم صار الأن صاحب الإمكانيات المادية الأكثر والتى أهلته إلى اللعب فى القسم الثانى الموسم الماضى.
أتمنى أن تكون مبارة أمس الودية التى خاضها فريق دسوق بها مكاسب أخرى غير التعادل (إنسجام الجهاز الفنى بن البلد، إنسجام اللاعيبه،تجريب خطة للعب مع الكبار…..)
الموسم المُقبل موسم نارى ويتوقع الكثير من الجماهير أن يتذيل فريق دسوق المجموعة الثامنة ،التى سوف يلعب بها ؛جراء ضعف امكانيات دسوق المادية هذا الموسم بالمقارنة مع الإمكانيات المادية الكبيرة لأكثر من نصف المجموعة.
بل يتوقع البعض هبوط دسوق إلى الدرجة الرابعة ،ولكنى وغيرى على يقين من أن رجال طه كدش-لاعيبه وجهاز معاون-سيكونون على قدر المسئولية المُلقاة على عاتقهم.
ولابد أن يسعى مجلس الإدارة برئاسة المحبوب (الحاج)عادل حسنين ؛لحل المشاكل المادية فوراً والتى سوف تهدد مستقبل الفريق ،فيجب أن يكون هناك إلتزام بدفع المرتبات المتفق عليها ،وتسديد إشتراكات المسابقات ،ودفع المتأخر من إيجار ملعب مركز شباب دسوق …
لابد أن يتدرب الفريق على الملعب الذى سوف يلعب عليه المباريات الرسمية ،ويجب أن يكون التدريب على الملعب الرئيسى وليس الفرعى ،وأن يكون التدريب على الملعب بالكامل وليس نصفه….
ليس هناك غير ملعب مركز الشباب ،الذى يزأر به الجمهور العاشق ، الجمهور الذى يترك أشغاله من أجل مشاهدة المباريات،هذا الجمهور النبيل الذى يضحى من حقه مشاهدة كرة قدم تليق بتاريخ النادى-تأسس نادى دسوق الرياضى فى عهد الرئيس الراحل جمال عبدالناصر عام 1966م وله صولات وجولات رياضية-
المماطلة تهدد مستقبل النادى ،النادى صار طارد للمواهب ،مواهب مدينة دسوق نادى دسوق أولى بها ،لعب الكورة مصدر رزق لناس ،الكرة لقمة عيش للمدرب واللاعب..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى