أقاليم ومحافظات

رئيس مدينة ميت غمر في زيارة لفتاة ابو نبهان الدقهلية : كامل الهنداوى

رئيس مدينة ميت غمر في زيارة لفتاة ابو نبهان
الدقهلية : كامل الهنداوى

سارة ميكانيكي سيارات …………… فتاة بــ100 راجل،

بالإنابة عن معالى السيد الوزير المحافظ قام السيد العميد أ.ح مهندس / عمرو محمد فكرى رئيس مركز ومدينة ميت غمر، بزيارة فتاة ابو نبهان ساره احمد ميكانيكي سيارات.

وكان برفقة سيادته
كل من الاستاذ / محمد البيلى والاستاذ / عبد الفتاح شحاته نائبا مجلس المدينة، ونخبة من المجتمع المدنى

هذا وقد أجري السيد الوزير المحافظ اتصالا هاتفيا بالمهندسة / سارة احمد، أثني فيه علي جهدها وتفوقها في مهنة تحمل المشقة، وكونها مثالا يحتذي بها للفتاة المصرية .

وقد وعد سيادته بزيارتها بمحل عملها في أقرب فرصة ممكنة وطلب منها التوجه اليه في حال وجود أي معوقات او أي متطلبات تحتاجها.

سارة أحمد دياب ابنة قرية أبو نبهان بمركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية، والتى قررت أن تختار حياة التعب والمشقة، لتثبت نفسها أمام العالم كله بأنها فتاة جديرة بالاحترام، اقتحمت حياة العمل بمهنة لم نعرف عنها إلا أنها مهنة للرجال فقط وهى ( ميكانيكا السيارات )، فقررت سارة احمد أن تشارك والدها وشقيقها مهنتهم وتثبت نفسها فيه.

الجدير بالذكر ان سارة قد بدأت تعلم مهنة الميكانيكا منذ سنوات، حيث كان والدها يعمل بورشته الموجودة اسفل المنزل وكانت تمكث معه لفترات كبيرة فتعلمت منه العديد من التفاصيل داخل الورشه مثل المفاتيح والمفكات وموتور السيارة.

ولم تكتفى سارة بذلك بل سعت الى تطوير ذاتها من خلال اخذ كورسات ودورات تؤهلها لممارسة المهنة

وأصبحت الان قادرة على الكشف على السيارات الحديثة ومعرفة العيوب الموجودة بها وهذا اكسبها الخبرة الكافية التي جعلتها تستقل هي واخيها محمد ( ميكانيكي ) بورشة داخل القرية بعيدا عن ورشة والداهما بكوم النور والذى يستعينون به عند مواجهة اي مشكلة

وعند سؤالنا لوالدتها عن ساره قالت انها تشجعها على العمل وليس هذا فقط بل تقوم بمساعدتها في كثير من الأحيان عند عدم وجود احد معها

أضافت سارة بأنها تلقت عروض ومنح كثيره من مؤسسات وشركات بالنمسا والمانيا بالإقامة الكاملة لها ولأسرتها ورفضتها لأنها تريد ان تثبت ذاتها في بلدها ( بلدى اولى بى وبعملي ) على حسب قولها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى