تقارير وتحقيقات

رئيس مدينة الأقصر ينفى إغراق كورنيش النيل عن قصد والأهالى فى حالة إستياء شديد

هل إغراق كورنيش النيل بالأقصر " تعمد " أم حفاظ على الخضرة بالأعياد

رئيس مدينة الأقصر ينفى إغراق كورنيش النيل عن قصد والأهالى فى حالة إستياء شديد

 

جيهان الشبلى

 
نفى رئيس مدينة الأقصر العميد أيمن الشريف على صفحتة الرسمية على موقع التواصل “فيسبوك”، ما ورد من شكوى الأهالي حول غرق كورنيش النيل “الممشى السياحي” فى الأقصر بالمياه، والذي يكتظ بالمئات من أهالي الأقصر احتفالا بشم النسيم وأعياد الإخوة الأقباط، مؤكدا أن ذلك عار تماما من الصحة، وأن هذا الحديث باطل، وأن رش المياه كان في الساعات المتأخرة من الليل، للحفاظ على نظافة المكان، وأن المياه ستجف خلال ساعات معدودة، نظرا لارتفاع درجة الحرارة بمدينة الأقصر اليوم، فضلا عن الحفاظ على مجهودات عمال النظافة.
 
وأكد رئيس مدينة الأقصر، أنه على خلاف الصور الملتقطة صباح اليوم الإثنين، فإن مواطنينا من أهالي الأقصر يستمتعون بالأجواء الاحتفالية بعيد شم النسيم على مدار اليوم، مضيف أن رؤساء الأحياء ومسئولي قطاعات النظافة والمشرفين والعمال متواجدون في أماكنهم المقررة حسب الخطة الموضوعة لتأمين الاحتفال.
 
وكان رئيس مدينة الأقصر، العميد أيمن الشريف، قد طالب رؤساء الأحياء ورئيس قسم الإشغالات والمتابعة الميدانية بمجلس مدينة الأقصر، بضرورة الاستعداد لاستقبال عيد شم النسيم ورفع درجة الاستعداد القصوى بكافة الوحدات الخدمية ببندر الأقصر داخل نطاق المدينة بالتنسيق مع إدارة شرطة المرافق لتلبية احتياجات المواطنين، وأوصى بتكثيف حملات رفع الإشغالات ومنع انتشار الباعة الجائلين بشارع كورنيش النيل والممشى السياحي، والميادين والشوارع الرئيسية، التى تستقبل المواطنين من المدينة والمراكز والقرى والمحافظات المجاورة خلال عيد الربيع.
 
يذكر أن بالتزامن مع أعياد الربيع ” شم النسيم ” فوجئ الاهالى بغرق كورنيش النيل بالمياه، حتى غطت كافة المساحات الخضراء والأرصفة والممشى، الذي يعتبر المتنفس الوحيد للأهالي، خاصة من البسطاء، في شم النسيم، مما أحدث حالة من الغضب بين الأهالي.
 
وأكدت أهالى الأقصر أن مجلس مدينة الأقصر أغرق كورنيش النيل عن قصد مما تسبب ذلك فى إستياء الأهالى لأن كورنيش النيل يعتبر لأهالى الأقصر المنفذ الوحيد فى الأعياد وشم النسيم لأنة المكان الوحيد المجانى بمحافظة الأقصر الذى يتواجد بة البسطاء من المواطنين .
 
وأضافت الأهالى أن هذة المرة ليست الأولى فى أعياد الأقصر وأنما ذلك يتم عن قصد وتعمد من رئيس مدينة الأقصر بحجة الحفاظ عليه من القمامة والمخلفات، بينما تشير الحقيقة أنهم لا يريدون حرمان الأهالى من أبسط حقوقهم فى التنزه بالأماكن المفتوحة، مطالبين بتدخل المستشار مصطفى ألهم، محافظ الأقصر، وتلبية نداء الأهالى بحقهم فى التنزه بالمناطق العامة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى