أقاليم ومحافظات

رئيس مدينة أسنا جنوب الاقصر يستقبل ممثلى الوكالة الامريكية للتنمية الدولية

رئيس مدينة أسنا جنوب الاقصر يستقبل ممثلى الوكالة الامريكية للتنمية الدولية
الاقصر– حماده النجار السليمى
استقبل محمد سيد سليمان رئيس مركز ومدينة اسنا صباح اليوم ممثلي الوكالة الامريكية للتنمية الدولية في زيارتهم لمشروع إعادة اكتشاف الأصول التراثية الثقافية لمدينة اسنا
وذلك في إطار متابعة أنشطة مشروع “إعادة اكتشاف الاصول التراثية الثقافية لمدينة اسنا”، والذي يقوم بتنفيذه كل من شركة” تكوين لتنمية المجتمعات المتكاملة ” وشركة ” سي. آى . دى للاستشارات” في إطار الاتفاقية بين حكومتي جمهورية مصر العربية والولايات المتحدة الامريكية بشأن الاستثمار المستدام فى السياحة بمصر ” سايت ” والتي تتم بالتعاون بين وزارة التعاون الدولى ووزارة الآثار ووزارة السياحة والوكالة الامريكية للتنمية الدولية بهدف زيادة تنافسية في قطاع السياحة وتطوير مواقع التراث الثقافى في مصر
ويهدف مشروع “إعادة اكتشاف الاصول التراثية الثقافية لمدينة اسنا”، إلى إطلاق إمكانات التراث الثقافي المتنوع لمدينة اسنا، بما يمهد لإعادة احياء تلك المنطقة بصورة مستدامة، ووضع المدينة بما تشكله من معالم تراثية متميزة على الخريطة السياحية بمصر، ويتم ذلك من خلال الحفاظ على عدد من المواقع التراثية بمركز المدينة، ووضع خطط إدارة ملائمة لتلك المواقع ،وتوثيق وترويج التراث الثقافى للمدينة ورفع الوعى به، بالإضافة إلى تحسين العوائد الاقتصادية لسكان المنطقة من خلال أنشطة التنمية السياحية وتحسين فرص العمل فى هذا المجال
وتفقد الوفد مواقع الترميم وإعادة التأهيل التي تتم حاليًا بالمنطقة، من إعادة إحياء سوق القيسارية التراثي، ووكالة الجداوي، والمئذنة العمرية بهدف زيارة تصوير وتوثيق أنشطة الوكالة الأمريكية
وخلال اللقاء أعرب سليمان عن سعادته البالغة بزيارتهم لمدينة اسنا، مشيداً بالأعمال التى تقوم بها شركة تكوين لتنمية المجتمعات المتكاملة بدعم من الوكالة الامريكية للتنمية الدولة في مشروعها بمدينة اسنا وما تقدمه من إنجاز فى منطقة معبد اسنا الذى يشهد عملية إعادة وتأهيل للمواقع الأثرية والمبانى ذات التراث المعمارى المتميز بهدف الحفاظ على الأصول التراثية والثقافية المتنوعة بقلب مدينة اسنا، وتحسين العوائد الاقتصادية لسكان المنطقة من خلال أنشطة التنمية السياحية وتحسين فرص العمل فى هذا المجال

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى