جامعات وكليات

رئيس جامعة الزقازيق يفتتح أعمال ورشة العمل الدولية تمهيدا لإطلاق الدبلومة المهنية لتعليم أبناء اللاجئين

رئيس جامعة الزقازيق يفتتح أعمال ورشة العمل الدولية تمهيدا لإطلاق الدبلومة المهنية لتعليم أبناء اللاجئين

كتب – محمود الهندي

افتتح د.عثمان شعلان رئيس جامعة الزقازيق يرافقه د.ميرفت عسكر نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث اليوم أعمال ورشة العمل الدولية والتي تعقد علي مدي ثلاثة أيام بمشاركة أربع جامعات مصرية ” أسوان والأزهر والسادس من أكتوبر وهوليوبولس ” المشاركة بالبرنامج المؤهل لتعليم أبناء اللاجئين بمصر . تمهيدا لإطلاق الدبلومة المهنية لإعداد وتأهيل معلمي أبناء اللاجئين ” باستخدام آلية التعليم المدمج ”

وخلال الافتتاح رحب رئيس الجامعة بالمشاركين من مختلف الجامعات مشيدا بجهودهم في هذا المشروع الدولي لتعليم أبناء اللاجئين قائلا : إن هذا المشروع يكتسب أهمية كبري تتمثل أولا في جانبه الإنساني في المقام الأول الذي يخدم هذه الفئة إضافة إلي الجانب العلمي الذي يتمثل في إطلاق دبلومة دولية لإعداد وتأهيل هذه الفئة النوعية من المقيمين علي الأرض المصرية ” مصر بلد الأمن والأمان ” وما يزيد من سعادتي هو أن فكرة هذه الدبلومة جاءت من جامعة الزقازيق وبإذن الله وسوف تخرج إلي النور من جامعة الزقازيق أيضا بمشاركتم وتعاونكم الجاد والمثمر .. ووجه لهم الشكر والتقدير .

وصرح د. محمد عوض البربري مدير مركز القياس والتقويم بعد شكره للقيادة السياسية للبلاد واستعادة المكانة المصرية والدور الثقافي المحوري لها مشيرا أن هذه الدبلومة الدولية في إعداد معلمي اللاجئين ذات توصيف برنامجي مبتكر كأحد مسارات الدبلومة المهنية بكليات التربية ، وجاري اتخاذ إجراءات اعتمادها من لجنة قطاع الدراسات التربوية بالمجلس الأعلي للجامعات .

وأضاف د. إسلام حامد ، منسق المشروع بجامعة الزقازيق أن هذه الورشة هي الرابعة التي تنفذ خلال فترة المشروع وسيتم خلالها عقد اجتماع دولي عبر برنامج الزووم ” أون لاين ” يديره د. فاسيليوس مكاراكس ، المنسق العام للمشروع مع منسقي المشروع بالجامعات المصرية والأوروبية ” أسوان والأزهر والسادس من أكتوبر وهوليوبولس ” و” جامعة باث صبا بدولة انجلترا، وجامعة فريدريك بدولة قبرص، وجامعة أثينا بدولة اليونان ” لمناقشة الجوانب الإدارية والفنية لإنهاء تجهيزات معامل التعلم المدمج بالجامعات المشاركة لتنفيذ الدبلومة المهنية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى