اخبار الرياضة

دِسوق تدفعُ ثمن تأخرها فى فترةِ الإعداد

دِسوق تدفعُ ثمن تأخرها فى فترةِ الإعداد
بقلمِ – محمد حمدى
دفع عصر أمس -السبت- الموافق 19 مِنْ ديسمبرِ لعامِ 2020م الفريقُ الأولِ لكُرةِ القدم بنادى دِسوق الرياضى ثمن تأخره فى فترةِ الإعداد غاليًا ؛ بالخسارةِ أمام مُضيفِه سبورتنج كاسِل ، بهدفَين نظيفَين ، فى الجولةِ الثالثة لدورى القِسم الثالث ، موسِم 2020 / 2021م ،المجموعة الثامنة التى تُشرف عليها منطقة كفرالشيخ 
وكان قد تلقى فريق دِسوق هزيمة مُفاجئة فى الأسبوعِ الأول أمام مُضيفِه مركزشباب كوم حماده 2-1 ، ثُم تعادل على أرضِه مع الحامولِ ، ثُم هزيمةِ أمس !
بلا شك أن التأخر فى فترةِ الإعداد وراء هذه النتائج السيئة ؛ لأن مجلس الإدارة تعاقد مع لاعبِين الكثير مِنهم مستواهم طيب ، ولاسيما المخضرم ، مُحسن هنداوى ، وهانى رجب …..
هذا بالإضافةِ إلى اِسناد مُهمة التدريب إلى جهازِ فنى مُحترم بقيادةِ المُدير الفنى (الكابتن) محمود خِضر ، و(الكابتن) شريف النجار ، مُدرب مُساعِد ، و(الكابتن) عبدالمُعطى الجزار ، مُدرب أحمال ، و(الكابتن)أشرف الشُكلى شحاته ، مُدرب حُراس ،
و(الدكتور)محمد جمال ، أخصائى عِلاج طبيعى ، وتأهيل ، و(الأستاذ) محمد عُصام ، مُدير إدارى ، ويزيد على هذا ، وذاك الجمهور الوفىّ الذى يذهب وراء الفريق حيثما يكون .
ضياع الفُرص أمام مرمى الخِصم ، وأخطاء الدِفاع الساذجة ، وعدم ترابط الخطوط الثلاثة ، وعدم الإنسجامِ ….أدلة منطقية على أن الفريق لم يتمْ إعداده جيدًا لخوضِ غمار الدورى ، الذى صار به كُرة قدم حقيقية فى السنواتِ الماضية .
مازِلنا فى البدايةِ ، ويمكن تدارك مُشكلة التأخر فى فترةِ الإعداد بإنتظام جميع اللاعبِين فى التدريبِ ، وذيادة جُرعات التدريب الجماعى بالكُرةِ ، والتأهيل النفسى الجيد للاعبِين ، والإستمرار فى الدعم المادى ، والمعنوى .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى