ثقافة وفنون

دسوق اتهزمت 2-1 ، يا معلم فرج



دسوق اتهزمت 2-1 ، يا معلم فرج

بقلم- محمد حمدى

المعلم فرج : “تعالى احكيلى ، على اللى حصل ، يا بوحة!”

بوحة : “بلاش ، يا معلم فرج !”

المعلم فرج : “ليه ،يا بوحة؟!”

بوحة : “دسوق اتهزمت 2-1 ، يا معلم فرج!”

المعلم فرج : “ليه ، هى كانت بتلاعب طنطا؟!”

بوحة : “أبدًا ، والله ، يا سيد المعلمِين!”

المعلم فرج : “طب ،مالية كفرالزيات ؟!”

بوحة : “ولا ،مالية كفرالزيات !”

المعلم فرج : “تبقى ، بيلا؟!”

بوحة : “كانت ،بتلاعب سخا ، يا معلم!”

المعلم فرج : “سخا ، اللى لسة صعدة مِن الدرجة الرابعة!!”

بوحة : “سخا ، اللى كانت بتلعب السنة اللى فاتت فى الدرجة الرابعة!”

المعلم فرج : “أنا مش مصدق ؛ دا أنا سامع إنهم جيبين مدرب كبير من المحلة ، ولاعيبة تقيلة…”

بوحة : “المدرب إحتمال كبير يمشى ،واللاعيبة النجم اللى كان ظاهر فيهم فى ماتش النهاردة ، هو عبدالرحمن جاد -بودى-!!”

المعلم فرج : “المدرب هيمشى إزاى؟”

بوحة : “مجلس الإدارة ، ما صرفشى مستحقات شهر أغسطس ، والمصيبة الكبيرة انهم مشتروش لبس للاعيبة!”

المعلم فرج : “هو الفريق كان بيلعب بالطقم الداخلى؟!”

بوحة : “هاهاهاهاها البوكسرات ، والفانيلات هاهاها!!”

المعلم فرج : “طب لعبوا بإيه؟!”

بوحة : “بطقم بس مش الأساسى”

المعلم فرج : “تبقى تعالى تف فى وشى لو الفريق صعد”

بوحة : “دا هيصعد فى المشمش”

المعلم فرج : “طب الفريق كان شكله فى الملعب عامل إزاى؟”

بوحة : “اللى كان ممتع الجمهور ، بودى جاد -عبدالرحمن جاد-، اللى نزل بديل فى الشوط التانى وجاب هدف روعة …”

المعلم فرج : “وكمارا سيكا ؟!”

بوحة : “اتصاب هو ،ويوسف الهاسكى فى فترة الإعداد!!”

المعلم فرج : “كان ضغط تدريبى جامد فى فترة الإعداد ، وخصوصًا الماتشات الودية اللى كانت بتتلعب كل يوم”

بوحة : “كلامك صح ، لكن تقول إيه بس . محسن هنداوى ، جاب جول لسيدى سالم ، وصنع جول!!”

المعلم فرج : “المفروض مكنشى مشى!”

بوحة : “وإبراهيم بدير نزيه ، كان نجم مع فريقه”

المعلم فرج : “ميكنشى ، ياد ، يا بوحة ، حد عامل سحر لفريق كرة القدم”

بوحة : “والله مش بعيدة ”

المعلم فرج : “ولا يكون حد عاوز كرة القدم تفشل فى دسوق!”

بوحة : “من الناحية دى ففيه حد ، وسبت ، واتنين ، وتلات…”

المعلم فرج : “طب ، والأربع ، والخميس ، والجمعة؟!”

بوحة : “هاهاهاهاها دول أجازة ”

المعلم فرج : “المواهب الكروية ، وغير الكروية مَلية مركزدسوق ، لكن المشكلة فى الإدارة !!”

بوحة : “دا الإدارة مشكلة معظم مؤسسات مصر، يا معلم”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى