الشعر

"خرابيش قلب " بقلم الشاعرة : سمية الجعفري (بنت النور)

خرابيش قلب
 
 
بقلم الشاعرة : سمية الجعفري
(بنت النور)
 
ارفع دقات قلبك ، عن قلمي ..
ارفع بصمة أصبعك ، عن جسدي ..
كل دقة ، و بصمة ، تؤلمني ..
كلما أردت أن أكتبني ، أكتبك دون أن أدري ..
دقات قلبك تعلو داخل قلبي ، أكاد المسك و تلمسني ..
ماذا فعلت بيِ ؟؟ كيف أحتليت قلبي وعقلي ؟؟
امتلكتني ، ما عدت أملكني ..
أريد أن أستردني ، أتركني ..
وَدعْ كل ما بي ِ ، أوقف همسك داخل أُذني ..
شرياني ينبض بنبضك ، لا بنبضي ..
ماذا فعلت بي ِ ؟؟ أنت تستعبدني ..
تَوشحَ قلبي بشال حريرك ، تركَ ما عِندي ..
ذهبَ قسرا” إليك ، سكنَ ما بين عينيك ، و تركَ عيني ..
بالله عليك بماذا أذنبت ، لكي تملك كل ما بي ِ ؟؟
حررني منك ، مثلما سكنت في ِ ..
كلما أبتعدت ، وأعلنت عن تحرري ، أجدك مختبأ داخل مُقلتيً ..
يصرخ النبض ، أعيديه إليً ..
ترتعش يدي ، كلما مررت بخاطري ، أكاد ارفعها لأضمك براحتيً ..
إضطرب النفس كأنما ، كنت أأخذ أنفاسك إليً ..
من دون أنفاسك ، توقف النفس لديً ..
حتى أنفاسي تخذلني ، و الخذلان بيديك لا بيديً ..
زاغ البصر ، أسودت الحياة أجمع ، في عينيً ..
أيقنت أنني كنت أُبصر ، بعينيك لا بعينيً ..
بالله عليك ، متى ستعود إليً ؟؟
أشتاق كل ما بيِ ، إلى ما ذهب إليك ، وكان يومٌ لديً ..
أرفق بقلبي ، حنانيك عليً ..
تعود الفراشات تتراقص علي دقات قلبي ، أهنأ بسكنك داخل مُقلتيً ..
عُد إليً ..
أشتاق إلى ، أن تميل برأسك علي كتفيً ..
أشتاق إلى ، أن تعانق ذراعيك ، ذراعيً ..
أشتاق إلي حُنوك ، بعد ثورة غضبك التي تصبها عليً ..
أشتاق إلي عتاب عينيك ، لعينيً ..
أشتاق إلى أبوتك ، حينما كنت تقول ، إنصتي إليً ..
أشتاق إلي ضحكة عينيك ، التي كانت تُرقص الفرحة علي شفتيً ..
اشتاق إلي صوت العصافير ، التي كانت تغرد طربا” ، بقدومك إليً ..
أشتاق إلي تلك الخربشات ، التي تصنعها بقلبي ، حينما تكون بين يديً ..
أشتاق ، وهل للمشتاق دواء سوى ، أن يكون مرفأه عينيك ، لا عينيً ؟؟
عُدْ إلي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى