ثقافات

حوار مع رشيد حسني رئيس مهرجان جلوريا فاشون بالمغرب

حوار مع رشيد حسني رئيس مهرجان جلوريا فاشون بالمغرب

كتبت د. رانيا عثمان

تواصلت مع الفنان المغربي رشيد حسني عبر الإنترنت وأجريت معه حوار هام جدا عنه
– بداية احب أسألك من هو رشيد حسني ؟

رد قائلا
رشيد حسني فنان مغني و كاتب و ملحن و مخرج وصانع افكار و مدرب عارضات أزياء و مؤسس و مدير المهرجان الدولي للموضة و عرض الأزياء GLORIA FASHION SHOW و رئيس جمعية نور الموضة للإبداع الثقافي

– منذ متي بدأت تنظيم مهرجانات الأزياء والموضة ؟
– أجاب قائلا بدأنا تاسيس اول مهرجان في سنة 2017 و كانت أول دورة للمهرجان واعتبرها بداية الانطلاق وقد حققت نجاحا كبيرا مما دفعنا لتنفيذ الدورة الثانية في سنة 2018 وقد لاقت نجاحا كبيرا وصدي واسعا عالميا في مجال الأزياء والموضة
وبعد ذلك عملنا على انطلاق الدورة الثالثة التي اقيمت يوم 27 أبريل 2019 بالدار البيضاء وقد قوبلت في جميع المحافل المحلية والدولية بنجاح وترحاب كبير وساحق
مما دفعنا للتفكير والعمل بجدية في نفس العام 2019 لتدشين الدورة الرابعة
حيث جائت الفكرة بتقسيم الدورة الرابعة الى جزئين ( المهرجان الدولي للموضة و عرض الأزياء GLORIA FASHION SHOW )
حيث يقدم دورته الرابعة الجزء الأول بمراكش بمشاركة مصممين ومصممات من المغرب الجزائر مصر تونس و أوروبا و كانت الحمد لله ناجحة بحيث كان المهرجان الوحيد الذي جمع عدد كبير من المصممين العرب تحت سقف واحد مما جعله تظهر للجميع بشكل حضاري وراقي ودليل علي الوحدة العربية
– ثم بدأنا في تحضيرات الجزء الثاني من الدورة الرابعة و لكن مع الأسف حدث انتشار فيروس كورونا الذي اجتاح العالم باكمله تم تأجيل الانطلاق إلى أن ينتهي الفيروس وتمر الأزمة بسلام
و لكننا لم نتوقف عن العمل حيث تم الاستمرار على الشوسيال ميديا كثيرا وقد تمت مشاركات عن بعد في بعض المسابقات والمهرجانات الخاصة بالازياء والموضة لذلك جلوريا فاشون يعد المهرجان الوحيد الذي لم يتوقف رغم أزمة كورونا وظروفها و الحمد لله

و في ختام الحديث أعلن رشيد حسني ان هذه الدورة من مهرجان جلوريا فاشون ستصبح مختلفة عن الدورات السابقة من حيث المصممين و الفنانين و ضيوف الشرف المشاركين في المهرجان

و عنوان الدورة سفراء Gloria fashion show 2020/ 2021

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏٢‏ شخصان‏
لا يتوفر وصف للصورة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى