تقارير وتحقيقات

حلقة نقاشية حول ” السياسة الأمريكية تجارة الصين بعد الانتخابات الأمريكية 2020 “

حلقة نقاشية حول ” السياسة الأمريكية تجارة الصين بعد الانتخابات الأمريكية 2020 “

كتبت الإعلامية / ابتسام مصطفى

نظم المركز العراقي للدراسات الاستراتيجية حلقة نقاشية مصغرة حول ” السياسة الامريكية المتوقعة تجاه الصين بعد الانتخابات الامريكية ٢٠٢٠ ” من خلال تقنية الاتصال المرئي عبر برنامج الزووم ،

وهي ورقة قدمها الدكتور الناصر دريد المستشار في المركز العراقي للدراسات الاستراتيجية ، وادار الجلسة الدكتور غازي فيصل مدير المركز العراقي، وبمشاركة كل من الدكتور خالد هاشم والدكتور خالد عبد الاله مستشارا المركز العراقي للدراسات الاستراتيجية ايضا ، و الاعلامية ابتسام مصطفي المديرة التنفيذي لمؤسسة صوت النيل الاخبارية و الدكتور صبحي ناظم و الدكتور قحطان الخفاجي .

واشار الدكتور ناصر دريد من خلال الحلقة السياسة الامريكية المتوقعة تجاه الصين بعد الانتخابات و حاول التركيز فى كشف اسباب نشوب النزاع الاقتصادي بين الدولتين على اثر التغيرات العميقة التى طرأت على النظام الاقتصادى الدولى فى القرن 21 و اوجه الخلاف الاخري امنيا و عسكريا و ما يترتب على فوز بايدن او استمرار ترامبو اوضح دكتور ناصر : تعتبر العلاقات الامريكية الصينية واحدة من اهم ملفات السياسة الخارجية الامريكية حاليا ، لاسيما بعد اندلاع الحرب التجارية بين البلدين عام ٢٠١٧ .

ومن اجل فهم افضل لافاق الصراع الصيني الامريكي الحالي ، ينبغي علينا ان نفهم اولا التغييرات العميقة التي اصابت الاقتصاد الدولي في القرن ٢١ لكي نصل الى الى نقطة الصدام الحالية .و اشار الى مظاهر التغيير في الاقتصاد الدولي منذ اواخر القرن ال ٢٠ من اواخر عصر ماكان يعرف بالاقتصاد الصناعي وتحوله الى مايعرف حاليا بالاقتصاد المعلوماتي knowledge او اقتصاد الراسمال البشري human capital او اقتصاد مابعد الصناعة post industrial او اقتصاد الانتباه الذهني attention او الاقتصاد المعرفي cognitive او الاقتصاد الحاسوبي computational او الاقتصاد الرقمي digital او اقتصاد المعلومة information او اقتصاد الانترنيت İnternet او اقتصاد التعلم learning او الاقتصاد الشبكي network وغيرها من المصطلحات التي تعبر عن واقع الريادة في الاقتصاد الحالي والذي يقوم علئ اساس التكنولوجيا وليس على الصناعة التقليدية ( رغم اننا مازلنا نشير للدول المتقدمة اقتصاديا في عصرنا بانها الدول الصناعية خطأ).

و اكد انه بدأت قطاعات هذا الاقتصاد بالظهور منذ اواخر القرن ال ٢٠ حتى تسيدت تماما في القرن ال ٢١ بظهور شبكة الانترنيت وكل منتجاتها الاخرى المختلفة في عصرنا الراهن .في نهاية الحلقة النقاشية اثنى الدكتور غازي على الحضور والمشاركة والمداخلات والدعوة لحلقات نقاشية اخرى ومواضيع مختلفة قادمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى