عام

حقوقي يحذر من ظاهره انتشار زواج القاصرات ومايسببه من ازمات اجتماعيه وصحيه

حقوقي يحذر من ظاهره انتشار زواج القاصرات ومايسببه من ازمات اجتماعيه وصحيه

متابعه /بركات الضمراني

في بيان صادر عنه اليوم

حذر مركز حمايه لدعم المدافعين عن حقوق الانسان بالصعيد من  مشكله من اكبر المشاكل التي تواجه مجتمعنا  وبسببها تحدث  مشاكل كثيره اخرى نفسيه واجتماعيه وصحيه  وهي مشكلة الزواج المبكر  منها عدم تحمل المسؤوليه وتسبب الطلاق لعدم التفاهم بين الزوج والزوجه حيث تعد الزوجه في معظمالاحيان في سن الطفوله

وعدم اكتمال نضجها البدني يعرضها لمشاكل نفسيه وكذا عدم اكتمال نضجهاالعقلي يجعلهالاتدرك تحمل المسؤليه والانجاب  ويعدسبب رئيسي في  تشرد الاطفال مثل ما ترون في هذه الصور المأخوذه من قلب الواقع وتتبعها مشاكل كثيره مثل عدم اثبات حق المرأه

مما يثبت انها متزوجه ومطلقه وعدم معرفة اثبات المولود وتتبعها مشاكل كثيره اخري اجتماعيه ونفسيه وبدنيه واشياء اخري كثيره وتعتبر هذه المشكله من اهم مشاكل المجتمع لانها تتبعها مشاكل كثيره والعمل على حلها يحتاج لتضافرجهود عده من كل المؤسسات والبدايه من المنزل مرورا بالتعليم والصحه والمؤسسه الدينيه والمجتمع المدني

وكذا ضروره تغليظ عقوبات زواج القاصرات وعقوبه لكل من ييسراويسهم فيهاوبهذانصل  لحلول عده  لجميع المشاكل التي تتبعها…….

ومن المقترحات لهذه المشكله ان مثل ما طبق قرار تحديد سن  زواج الفتيات غير بعد السن القانوني 18سنه نضع قرار للقرى بالاخص ان على المأذون الذي يقوم بهذا الشئ دون وصول البنت الي السن القانوني سيعاقب او يفصل من الوظيفه وعلى اي شخص يبلغ عن المأذون الذي يفعل ذلك الفعل المنافي للقانون تقوم الدوله بمكافاته

في سياق متصل ناشدت ا/ريهام علي عضو حمايه جميع مؤسسات الدوله بمتابعه تلك الحلات وقيام مؤسسات الدوله بمهامها من حيث التوعيه والرقابه لمكافحه تلك الجريمه التي تعرض الاسربل والمجتمع للانهيار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى