ثقافة وفنون

حفل توقيع وإشهار المجموعة الشعرية (زَمَــانُ المُعَنَّــى) للشاعر /محمد إسماعيل الأباره 

حفل توقيع وإشهار المجموعة الشعرية (زَمَــانُ المُعَنَّــى) للشاعر /محمد إسماعيل الأباره

كتب/ محمد الحمامي

أقيم صباح اليوم الأربعاء 7/4/2021 في(بيت الثقافة)بصنعاء حفل توقيع وإشهار كتاب المجموعة الشعرية (زَمَــانُ المُعَنَّــى) للشاعر أ:/محمد إسماعيل الأباره

حضر الإحتفال الأستاذ/جميل مفرح _نائب رئيس اتحاد الأدباء والكتّاب اليمنيين فرع صنعاء _ والشيخ/سلطان السامعي _ عضو المجلس السياسي الأعلى بصنعاء _ ورجل الأعمال / يوسف السامدي وحضور ثقافي كبير تضمن رئاسة وأعضاء منتدى شعراء (ريمه) وعدد من الأدباء والمفكرين والشعراء والكتَّاب والمهتمين ونخبة من طلاب وطالبات جامعة صنعاء من محبي الشعر ورفاق الحرف والقافية .

تخلل الإحتفال عدد من الفقرات الفنية والقصائد الشعرية والأدبية والأناشيد وكلمات الضيوف .
حيث أوضح الدكتور/جميل مفرح نائب رئيس اتحاد الأدباء اليمنيين في كلمته أن هذه المجموعة الشعرية إنما تمثل النموذج الراقي للفكر اليمني المبدع في صياغة الشعر العربي الفصيح في أبهى صور الجمال والسرد وصناعة القافية مشيراً إلى أن شاعرنا (الأباره) يمثل الشخصية الشاعرية المترامية الأطراف في مؤلفاته وكلماته الأدبية العديدة وأردف قائلاً : إنه شاعرٌ وطني وواقعي بما تعنيه الكلمة دل على ذلك بعدة قصائده التي نشرت في كتبه ومؤلفاته السابقه.

كما أكد الشيخ/ سلطان السامعي عضوا المجلس السياسي الأعلى أن هذه المجموعة الشعرية هي لحظة تجربةٍ أدبية شعرية لها مداها الزمني عاصرها الشاعر بمختلف قصائده ومؤلفاته مؤكداً على أنه لابد على كل من يطلب كتابة الشعر والقافية أن يجعل من هذه الهامة الأدبية طريقاً يسلكها في سبيل صناعة الحرف ورص الكلمة وقدوةً يقتدى بها في هذا المشوار لتحقيق مثل هكذا إنجاز فكري وثقافي متميز .

من جهته تحدث المؤلف / الأباره إلى الحضور قائلاً لقد سعيت بكل جهد أن أجعل في هذه المجموعة الشعرية كل شطر يوحي بدلالات مختلفه مستجلباً فيها شتى أنواع الصور الجمالية الرقيقة والسلسة في معانيها وتراكيبها اللغوية ومفرادتها ليسهل للقارئ تذوقها بعيداً عن أي تصنع أو تكلٌف غير مرغوب به .

قائلاً ” إن مجموعة (زَمَان المُعَنّى) للشاعر/ محمد إسماعيل الأباره كانت بمثابة عصارة للفكر لدى الشاعر ضمن إصدارات الشعر السابقة التي أصدرت مسبقاً أبرزها كتاب ” هزيم” وغيره من المؤلفات
وقال أن هذه المجموعة هي ثمرة واقع عاشه الشاعر مع تتابع السنين وفقاً لتجاربه اليومية مع حياته الشخصية وواقع الوطن والإنسان من حوله .

الجدير بالذكر أن المؤلف حرص في مجموعته الشعرية هذه على وجود بعض العناوين الإسلامية والدينية من ضمنها قصائده التي حملت عنوان (محمدٌ , إلى رمضان ) وغيرها وبعض رموز التأريخ اليمني العريق في بعض القصائد مثل (عتـمه , أروى) وكذلك قصائد الغزل العفيف وقصائد الحوار السياسي المتأسف لحال الوطن والأمة العربية والإسلامية في ظل تتابع النكبات والأزمات وتلك القصائد التي ينتمي بها الشاعر إلى هذا العصر بما له وما عليه به من شجن وفرح وحزن ونداء ودعاءِِ وتمني ودموعِِ وآهات .

في الختام أبدى المؤلف الشاعر/ محمد الأباره سعادته بتحقيق هذا الإنجاز شاكراً الحضور على طيب مشاركتهم هذه الإحتفالية الثقافية المتواضعة ..

وأنتهى الإحتفال بلحظة توقيع الكتاب وإهداء النسخة الأولى منه على الأدباء والشعراء والكتاب المتواجدين وكل الحضور المشارك أيضاً .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى